المرصد السوري لحقوق الانسان

مقتل 21 عنصراً من قوات النظام والمسلحين الموالين لها في هجوم الفصائل وسيطرتهم على حرش خان طومان وقوات النظام تتراجع عن بلدة بريف الباب

محافظة حلب – المرصد السوري لحقوق السوري لحقوق الإنسان:: تأكد مقتل 21 عنصراً على الأقل من قوات النظام والمسلحين الموالين لها من جنسيات سورية عربية وآسيوية خلال الهجوم المعاكس الذي نفذته الفصائل الإسلامية والمقاتلة وعدة تجمعات أخرى على منطقة حرش خان طومان بريف حلب الجنوبي الغربي والتي تمكنت الفصائل من استعادة السيطرة عليها، كما تمكنت الفصائل من أسر عنصر على الأقل من قوات النظام، فيما لا تزال الاشتباكات مستمرة بين تنظيم “الدولة الإسلامية” من طرف، وقوات النظام والمسلحين الموالين لها من جنسيات سورية وعربية وآسيوية من طرف آخر بالريف الشرقي لمدينة حلب، وسط تقدم للأخير وسيطرته على قرية السريب، في حين انسحبت قوات النظام والمسلحين الموالين لها من قرية عران بريف تادف، بعد هجوم معاكس لعناصر تنظيم “الدولة الإسلامية”، كذلك تستمر الاشتباكات في ريف حلب الشمالي بين تنظيم الدولة والفصائل الإسلامية والمقاتلة من طرف آخر عقب تمكن التنظيم من استعادة السيطرة على قرية غزل التي سيطرت عليها الفصائل بمساندة من القوات التركية، حيث استهدفت الأخيرة تمركزات للتنظيم ومناطق سيطرته في قرية غزل وقرى بمحيطها تشهد اشتباكات بين الطرفين منذ أيام، بينما استشهد مقاتل من الفصائل الإسلامية من مدينة حمص في اشتباكات مع قوات النظام والمسلحين الموالين لها في ريف مدينة حلب الشمالي، فيما سمع دوي انفجار في أطراف قرية بغيدين بالريف الشمالي لمدينة حلب، يعتقد أنه ناجم عن انفجار سيارة لتنظيم “الدولة الإسلامية” جراء استهدافها بعدة قذائف من قبل الفصائل الإسلامية والمقاتلة.

 

لتبقى على اطلاع باخر الاخبار يرجى تفعيل الاشعارات

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول