مقتل 29 من المعارضة السورية و15 من «داعش» خلال المعارك في حلب

25

صرح المرصد السوري لحقوق الإنسان، عن مقتل 29 عنصرا من المعارضة المسلحة في سوريا، و15 من تنظيم “داعش” المسلح خلال المعارك فى محافظة حلب.

وقال مدير المرصد رامي عبد الرحمن، في تصريحات صحفية، “إن فصائل من المعارضة المسلحة طردت عناصر تنظيم ” داعش ” من قرية بيل فى ريف حلب الشمالي، والواقعة على بعد 10 كيلومترات من معبر باب السلامة على الحدود التركية.

وأشار أن معارك عنيفة دارت بين الطرفين فى مارع بمحافظة حلب التى يسعى داعش للسيطرة عليها ، ملمحا إلى ان داعش يحاول السيطرة على بلدة مارع لكونها تعد مصدرا لامدادت العتاد للجماعات المناوئة له .

وأوضح مدير المرصد أن المسلحين الأكراد يزحفون صوب بلدة “تل أبيض” التى يسيطر عليها التنظيم ، وتقع على الحدود مع تركيا ، ليعزز توغلهم فى محافظة الرقة معقل “داعش”، بدعم من ضربات جوية يشنها التحالف الدولي.

وأشار عبدالرحمن إلى أن الأكراد باتوا على بعد 10 كيلو مترات من معبر باب السلامة ، تمهيدا للسيطرة عليه وقطع خطوط التواصل بين الحدود التركية ومدينة الرقة .. موضحا ان داعش لديه خطط واضحة وهى تفخيخ المناطق الرئيسية ،بالاضافة إلى المنازل فى بعض القري لتحقيق اكبر عدد من الخسائر البشرية فى صفوف عناصر وحدات حماية الشعب الكردي والقوات الداعمة لها من الفصائل المقاتلة.

وأثبت على أن التحالف الدولي يساند الوحدات الكردية بشكل كبير من عين العرب كوباني إلى تل تمر وتل أبراج وتل حميس ،واليوم رأس العين وسلوك وتل أبيض ،منوها إلى أنه لولا التحالف الدولي ،لما تمكن المقاتلون الأكراد من التقدم فى تلك المناطق .

 

المصدر: المياق العربي