مقتل 3 من قوات الدفاع الوطني “مركز محردة” بانفجار لغم أرضي في ريف حماة

قتل عنصر من الدفاع الوطني، متأثرا بجراحه التي أصيب بها اليوم مع 4 آخرين، جراء انفجار لغم أرضي بسيارة عسكرية في ريف حماة الشرقي.
وبذلك، يرتفع عدد القتلى إلى 3، فيما لايزال 4 آخرين يتلقون العلاج. 
وكان المرصد السوري، قد وثق مقتل عنصرين من قوات الدفاع الوطني “مركز محردة” الموالين للنظام وإصابة 5 آخرين، بانفجار لغم أرضي بسيارتهم، قرب منطقة التناهج جنوب وادي العذيب في ريف حماة الشرقي، أثناء عمليات التمشيط والبحث عن خلايا تظيم “الدولة الإسلامية”.
وبلغت حصيلة القتلى خلال العمليات العسكرية ضمن البادية السورية وفقاً لتوثيقات المرصد السوري 354 قتيلاً منذ مطلع العام 2022، هم: 148 من عناصر تنظيم “الدولة الإسلامية” قتلوا باستهدافات جوية روسية طالت مناطق يتوارون فيها في مناطق متفرقة من بادية حمص والسويداء وحماة والرقة ودير الزور وحلب، و 206 من قوات النظام والميليشيات الموالية لها، من ضمنهم 17 من الميليشيات الموالية لإيران من جنسيات سورية وغير سورية، قتلوا في 78 عملية لعناصر التنظيم ضمن مناطق متفرقة من البادية، تمت عبر كمائن وهجمات مسلحة وتفجيرات في غرب الفرات وبادية دير الزور والرقة وحمص والسويداء وحماة وحلب، بالإضافة لمقتل 4 مواطنين بهجمات التنظيم في البادية.