مقتل 8 من الخوذ البيضاء في غارة روسية شمال حماة

قال الدفاع المدني السوري على حسابه في تويتر السبت إن ثمانية متطوعين قتلوا وأُصيب آخرون عندما استهدفت ضربة جوية مركزا له في ريف حماة الشمالي.

ويعمل الدفاع المدني السوري، المعروف أيضا باسم (الخوذ البيضاء)، في مناطق تسيطر عليها المعارضة المسلحة في سوريا.

وقال المرصد السوري لحقوق الإنسان إن مركز الدفاع المدني المستهدف يقع في بلدة كفر زيتا بريف حماة الشمالي وإنه تعرض لقصف جوي وصاروخي عنيف يوم السبت.

وجاء ذلك إثر قصف الطيران الروسي مركزاً للدفاع المدني في المدنية، أسفر عن خروجه عن الخدمة بالكامل، وتدمير عدد من آلياته دون ورود تفاصيل أخرى.

وشنّت المقاتلات الروسية غارات بالصواريخ المظلية على الأحياء السكنية في بلدة اللطامنة بريف حماة الشمالي، دون سقوط خسائر بشرية.

يذكر أن الطيران الروسي صعّد عملياته العسكرية على ريف حماة الشمالي، إذ شنّ ما يقارب 40 غارة جوية على (اللطامنة، وكفر زيتا)، إضافة إلى قصف قوات النظام البلدتين بعشرات من قذائف المدفعية وراجمات الصواريخ، عقب سيطرتها على عدة مناطق بريف حماة الشمالي.

وتشن قوات الاسد، مدعومة بضربات جوية روسية ومليشيات طائفية تدعمها إيران، حملة ضد مناطق المعارضة شمالي مدينة حماة التي يسيطر عليها النظام في مواجهة مكاسب حققتها المعارضة الشهر الماضي.

المصدر: الان