مقـ_ـتل عنصرين في قوات النظام نتيجة انفجار لغم أرضي على طريق حمص – تدمر

محافظة حمص: وثق المرصد السوري لحقوق الإنسان، مقتل عنصرين في قوات النظام نتيجة انفجار لغم زرعه عناصر تنظيم “الدولة الإسلامية” على طريق حمص – تدمر ، أمس الجمعة، وتم نقل الجثث إلى المستشفى عبد القادر شقفة العسكري بحمص، وتم تشييعهم صباح اليوم.
وفي 1 نوفمبر تشرين الثاني الجاري، قتل عنصر من قوات النظام جراء انفجار لغم أرضي من قبل تنظيم “الدولة الإسلامية” بالقرب من حقل الزملة بريف الرقة الجنوبي.
وبلغت حصيلة القتلى خلال العمليات العسكرية ضمن البادية السورية وفقاً لتوثيقات المرصد السوري 263 قتيلاً منذ مطلع العام 2022، هم: 152 من عناصر تنظيم “الدولة الإسلامية” قتلوا باستهدافات جوية روسية طالت مناطق يتوارون فيها في مناطق متفرقة من بادية حمص والسويداء وحماة والرقة ودير الزور وحلب، و 211 من قوات النظام والميليشيات الموالية لها، من ضمنهم 17 من الميليشيات الموالية لإيران من جنسيات سورية وغير سورية، قتلوا في 82 عملية لعناصر التنظيم ضمن مناطق متفرقة من البادية، تمت عبر كمائن وهجمات مسلحة وتفجيرات في غرب الفرات وبادية دير الزور والرقة وحمص والسويداء وحماة وحلب، بالإضافة لمقتل 4 مواطنين بهجمات التنظيم في البادية.