ملياردير مصري يتفاوض على شراء جزيرتين في اليونان للاجئين

أعلن الملياردير المصري نجيب ساويرس أمس أنه بصدد التفاوض لشراء جزيرتين في اليونان ضمن خطته الرامية إلى مساعدة آلاف اللاجئين من سوريا ومناطق أخرى تشهد نزاعات.
وساويرس، واحد من أغنى رجال الأعمال المصريين، عرض في بداية سبتمبر (أيلول) على «تويتر» شراء جزيرة في اليونان أو إيطاليا لإعلان استقلالها واستقبال اللاجئين وتوفير وظائف لهم في ما سماه «بلدهم الجديد».
وأمس، نشر ساويرس على «تويتر» أيضًا بيانًا بالإنجليزية، موضحا أنه سيطلق على الجزيرة تسمية «جزيرة إيلان» نسبة إلى الطفل الكردي الذي عثر على جثته على شاطئ تركي أوائل الشهر الحالي. وأفاد البيان بأن ساويرس «حدد حاليا جزيرتين يونانيتين (…) تواصلنا مع المالكين وعبرنا عن اهتمامنا بالتفاوض معهم بشرط حصولهم على موافقة الحكومة لاستضافة العدد الأكبر من اللاجئين المسموح به وفقا للقوانين اليونانية». وأوضح البيان، حسب وكالة الصحافة الفرنسية، أن ساويرس سيلتقي بممثلين عن المفوضية العليا للاجئين التابعة للأمم المتحدة لمناقشة مجالات التعاون الممكنة.
وقال البيان إن «السيد ساويرس يؤمن أن أفضل وسيلة لدمج التبرعات من الناس هو عبر تأسيس شركة مساهمة برأسمال 100 مليون دولار أميركي».
المصدر : الشرق الاوسط