المرصد السوري لحقوق الانسان

منذ مطلع العام الجديد.. التحالف الدولي يستقدم نحو 700 آلية وشاحنة في إطار التعزيزات المتصاعدة والتحركات المكثفة لهم شمال شرق البلاد

تتواصل التحركات المكثفة والمتصاعدة لقوات التحالف الدولي على الأراضي السورية، وتحديداً ضمن منطقة شمال شرق البلاد، حيث تقوم بتسيير دوريات اعتيادية بشكل شبه يومي بالإضافة لزيارات دورية أيضاً للفعاليات المدنية والعسكرية والإطلاع على كافة الأوضاع، بالإضافة لمشاركة قوات سوريا الديمقراطية في حملات أمنية تستهدف خلايا تنظيم “الدولة الإسلامية” النشطين هناك، فضلاً عن التعزيزات الكبيرة التي تستقدمها إلى قواعدها في الحسكة ودير الزور قادمة من إقليم كردستان العراق.

ووفقاً لإحصائيات المرصد السوري لحقوق الإنسان، فإن التحالف الدولي استقدم منذ مطلع العام الجديد 2021 وحتى مساء 24 آذار الجاري 685 آلية وشاحنة على متنها معدات لوجستية وعسكرية من أسلحة ثقيلة ومتوسطة ومدرعات، دخلت جميعها من إقليم كردستان العراق عبر معبري الوليد وسيمالكا، على 17 دفعة رصدها المرصد السوري جميعها، ففي الشهر الأول من العام الجديد، دخلت 6 قوافل على الأقل ابتدءًا من الرابع من كانون الثاني حتى 20 من ذاك الشهر، أما في شهر شباط/فبراير فقد رصد المرصد السوري دخول 7 قوافل انطلاقاً من الثالث من شباط وحتى 27 منه، في حين رصد المرصد السوري في شهر آذار/مارس الجاري دخول 4 قوافل الأولى كانت في الرابع من الشهر والأخيرة يوم أمس الأول أي مساء 24 مارس الجاري.

وتتوجه هذه الشاحنات إلى القواعد العسكرية التابعة للتحالف في الحسكة ودير الزور، لاسيما في تل بيدر ورميلان وقواعد أخرى بريف الحسكة وكونيكو والعمر بريف دير الزور، وسط التحضيرات المستمرة من قبل التحالف لإنشاء قاعدة بعد أن استولت على أرض عند مثلث العراق-سورية-تركيا بمنطقة عين ديورا بريف الحسكة، حيث عمد التحالف إلى نفي تحركاته المتصاعدة ضمن منطقة شمال شرق البلاد، سواء من حيث كمية التعزيزات الضخمة التي دخلت عبر إقليم كردستان العراق أو سعيه لإنشاء قاعدة عسكرية جديدة بريف الحسكة، إلا أن مصادر المرصد السوري لحقوق الإنسان تؤكد مجدداً هذه التحركات، وإذا ما كان التحالف ينفي فلماذا جرى الاستيلاء على أرض في عين ديوار عند مثلث العراق-سورية-تركيا، وجاء بقوات كبيرة لهناك وتعزيزات عسكرية ولوجستية، وإذا ما كانت القوافل التي تدخل سورية من كردستان العراق تحمل مساعدات غذائية فقط، فماذا تفعل عشرات المدرعات التي دخلت قبل أيام قليلة فضلاً عن المعدات العسكرية واللوجستية.

المرصد السوري نشر في 20 شباط/فبراير 2021، أن شاحنات عسكرية تابعة للتحالف الدولي توجهت إلى القواعد الأمريكية في منطقة المالكية “ديريك” عند الحدود السورية – التركية، وذلك ضمن تحضيراتها لإنشاء قاعدة عسكرية جديدة عند مثلث سورية – العراق – تركيا في منطقة عين ديوار بريف الحسكة.

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول