منذ مطلع العام 2023.. مـ ـخـ ـلـ ـفـ ـات الـ ـحـ ـرب تـ ـزهـ ـق أ ر و ا ح 17 مدني بينهم 12 طفل

لاتزال مخلفات الحرب السورية، من ألغام وعبوات ناسفة وأجسام غير منفجرة، تحصد أرواح المئات من المدنيين في مختلف المحافظات السورية على اختلاف المناطق والقوى المسيطرة عليها، وتشكل هاجس خوف للمواطنين السوريين الذين دائماً ما يقعون ضحيتها على اختلاف القوى المسيطرة .

المرصد السوري لحقوق الإنسان، وانطلاقاً من دوره كمؤسسة حقوقية تابع ملف “المخلفات” ووثق خسائرها منذ بداية العام 2023، خلال شهر كانون الثاني، حيث وثق استشهاد 17، بينهم سيدة و12 أطفال تعداد الشهداء المدنيين منذ مطلع يناير/كانون الثاني، جراء انفجار ألغام وأجسام من مخلفات الحرب في سورية، بالإضافة إلى إصابة 19، من ضمنهم 11 طفل و3 سيدات.

– استشهاد طفل وإصابة طفل أخر ضمن مناطق نفوذ هيئة تحرير الشام والفصائل بإدلب
– استشهاد 13 بينهم سيدة و8 أطفال، وإصابة 13 بينهم سيدتين و6 أطفال في مناطق النظام.
– استشهاد طفل وإصابة 6 وهم سيدة و5 أطفال ضمن منطقة درع الفرات بريف حلب الشرقي.
– استشهاد 2 طفل ضمن مناطق سيطرة قوات سوريا الديمقراطية.

وفيما يلي يستعرض المرصد السوري لحقوق الإنسان الحالات التي توزعت في مناطق سورية مختلفة :
-6 كانون الثاني، استشهد طفل من نازحي مدينة أبو الظهور بريف إدلب الشرقي، جراء انفجار مقذوف من مخلفات الحرب، أثناء بحثه عن بقايا حبات البطاطا في أراضي بلدة زردنا بريف إدلب الشمالي.

-11 كانون الثاني، أصيب طفل بجروح، إثر انفجار جسم من مخلفات الحرب، أثناء لعبه بجانب منزله في بلدة إحسم جنوب إدلب.

-11  كانون الثاني، أصيب 3 مدنيين نازحين من عائلة واحد وهم امرأة واثنين من أبنائها بجراح بليغة جراء انفجار في المدفأة داخل خيمتهم ضمن مخيم عشوائي يقع في قرية برشايا بريف حلب الشرقي، حيث جرى نقل الجرحى للمشفى لتلقي العلاج.

-11 كانون الثاني، أصيب 4 أشخاص من عمال تقليم أشجار الزيتون بجروح متفاوتة، بانفجار لغم أرضي من مخلفات الحرب في الأراضي الزراعية لقرية زلين بريف حماة الشمالي، وتم نقلهم إلى مشفى الحياة بمدينة محردة.

-11 كانون الثاني، استشهد طفل وأصيب 3 أطفال أشقاء بجروح متفاوتة، جراء انفجار مقذوف من مخلفات الحرب، أثناء إشعالهم مدفأة في منزلهم في خربة ندة شرقي مدينة إعزاز بريف حلب الشرقي، حيث جرى نقلهم إلى المستشفى لتلقي العلاج.

-14 كانون الثاني،  استشهد 5 أفراد من عائلة واحدة، وهم أب وأم و3 أطفال، كما أصيبت سيدتان بجروح بليغة، جراء انفجار لغم أرضي من مخلفات الحرب، أثناء جمعهم للحجارة في قرية دبي التابعة لجبل كوكب بريف الحسكة الشرقي، ضمن منطقة قوات النظام، حيث جرى نقل المصابين إلى المستشفى لتلقي العلاج.

-15 كانون الثاني، استشهد طفلان وأصيب 2 آخران بجراح جراء انفجار لغم أرضي من مخلفات تنظيم “الدولة الإسلامية” في بلدة الدوير الشرقي الخاضعة لسيطرة قوات النظام والميليشيات الإيرانية بريف البوكمال شرقي دير الزور.

-17 كانون الثاني، استشهد طفل يبلغ من العمر 10 سنوات، جراء انفجار لغم أرضي من مخلفات الحرب أثناء رعيه للأغنام في بلدة الباغوز بريف دير الزور الشرقي.

-20 كانون الثاني، استشهد مواطنان و أصيب أخرون بجراح متفاوتة، جراء انفجار جسم مجهول من مخلفات الحرب، داخل محل “خردة” في حي المشهد ضمن مناطق سيطرة قوات النظام في مدينة حلب، حيث جرى نقل الجرحى إلى المستشفى لتلقي العلاج.

-21 كانون الثاني، استشهد طفل، جراء انفجار لغم أرضي من مخلفات الحرب، أثناء رعي الأغنام في قرية حويسيس بريف حماة الشرقي، وتم نقله إلى مستشفى سلمية الوطني.

-22 كانون الثاني، أصيب طفلان بجروح بليغة، جراء انفجار لغم أرضي من مخلفات الحرب، بالقرب من المركز الثقافي في مدينة يبرود في القلمون الغربي بريف دمشق، حيث جرى نقلهما إلى المستشفى لتلقي العلاج.

-22كانون الثاني، استشهد طفل يبلغ من العمر 13 عاماً، وأصيب طفلان آخران بجروح خطيرة، جراء انفجار لغم أرضي من مخلفات الحرب، أثناء رعيهم المواشي عند أطراف البادية بالقرب من مستودعات عياش التي تتخذها الميليشيات الإيرانية معسكرا لتدريب المنتسبين ضمن صفوفها في بلدة عياش غربي دير الزور.

-23 كانون الثاني، استشهد طفل متأثراً بإصابته، نتيجة انفجار لغم من مخلفات الحرب بالقرب من المركز الثقافي في مدينة يبرود في القلمون الغربي بريف دمشق.

-23 كانون الثاني، استشهد شاب وأصيب آخر بجروح بليغة، جراء انفجار لغم أرضي من مخلفات الحرب، أثناء تجولهما على أطراف مدينة يبرود في القلمون الغربي بريف دمشق، حيث جرى نقل المصاب إلى المستشفى لتلقي العلاج.

-23 كانون الثاني وثق نشطاء المرصد السوري لحقوق الإنسان، استشهاد طفل بلغم من مخلفات خلايا “التنظيم” في بلدة المراشدة بريف دير الزور الجنوبي الشرقي.
وبذلك، يرتفع إلى 17، بينهم سيدة و12 أطفال تعداد الشهداء المدنيين الذين وثقهم المرصد السوري منذ مطلع يناير/كانون الثاني، جراء انفجار ألغام وأجسام من مخلفات الحرب في سورية، بالإضافة إلى إصابة 19، من ضمنهم 11 طفل و3 سيدات.

– استشهاد طفل وإصابة طفل أخر ضمن مناطق نفوذ هيئة تحرير الشام والفصائل بإدلب
– استشهاد 13 بينهم سيدة و8 أطفال، وإصابة 13 بينهم سيدتين و6 أطفال في مناطق النظام.
– استشهاد طفل وإصابة 6 وهم سيدة و5 أطفال ضمن منطقة درع الفرات بريف حلب الشرقي.
– استشهاد طفلين ضمن مناطق سيطرة قوات سوريا الديمقراطية.