منذ مطلع العام 2023.. 8 استهدافات بالطيران التركي المسيّر على مناطق “الإدارة الذاتية” أسفرت عن مـ ـقـ ـتـ ـل واستـ ـشهاد 7 من المدنيين والعسكريين

يستمر التصعيد التركي الجوي على مناطق نفوذ “الإدارة الذاتية” لشمال وشمال شرق سوريا، عبر الطائرات المسيّرة التابعة لسلاح الجو التركي، موقعاً المزيد من الشهداء والقتلى والمصابين، وأحصى المرصد السوري لحقوق الإنسان، منذ بداية شهر كانون الثاني الجاري، 8 استهدافات نفذها الطيران المسيّر التابع لسلاح الجو التركي، أسفرت عن استشهاد مواطنة وطفل، و مقتل 4 من العسكريين، وسائق سيارة، بالإضافة لإصابة أكثر من 3 أشخاص بجراح متفاوتة.

وتوزعت الاستهدافات على النحو الآتي:

– 7 استهدافات على الحسكة أسفرت عن سقوط 4 قتلى عسكريين وسائق سيارة، وطفل، وجرحى

–1 استهداف على الرقة

وفيما يلي يستعرض المرصد السوري لحقوق الإنسان الاستهدافات التركية بالطيران المسيّر على مناطق “الإدارة الذاتية”:

2– كانون الثاني، قصفت طائرة مسيرة تركية منزل في قرية أوكا بناحية تل تمر شمالي غربي الحسكة، دون ورود معلومات عن وقوع خسائر بشرية.

3–كانون الثاني، استشهدت سيدة تنحدر من قرية تل هامان بريف القحطانية شمالي الحسكة، متأثرة بجراحها التي أصيبت بها جراء إصابتها بقصف لطائرة مسيّرة تركية بتاريخ 24 كانون الأول الفائت، ويشار بأنها تعتبر أول شهيدة سورية

3– كانون الثاني، قتل 3 قياديين من قوات سوريا الديمقراطية جراء استهدف طائرة مسيّرة تركية لموقع في تل طويل عند مدخل مدينة الحسكة الشمالي.

7– كانون الثاني، استهدفت طائرة مسيرة تركية، موقعاً ضمن قرية الخالدية، غربي ناحية عين عيسى الخاضعة لنفوذ قوات سوريا الديمقراطية بريف الرقة، مما أسفر عن إصابة طفل بجروح نقل على إثرها إلى إحدى المشافي لتلقي العلاج.

11– كانون الثاني، تعرضت إحدى السيارات على الطريق الدولي الواصل بين مدينتي الحسكة والقامشلي الـM4، للاستهداف بطائرة تركية مسيّرة ما أدى لسقوط جرحى كحصيلة أولية، حيث جرى نقلهم إلى المشفى في مدينة القامشلي لتلقي العلاج.

12– كانون الثاني، استهدفت طائرة مسيرة تركية بصاروخ، سيارة مركونة في قرية قرملتو الواقعة على طريق عامودا –الحسكة، واقتصرت الأضرار على المادية فقط.

15– كانون الثاني، استهدفت طائرة مسيرة تركية، سيارة عسكرية بصاروخين، في المنطقة الواقعة بين قريتي كري موزان وقرقوب جنوب شرق عامودا شمال الحسكة، دون وقوع خسائر بشرية، واقتصرت الأضرار على الماديات.

18– كانون الثاني، استهدفت طائرة مسيرة تركية، سيارة على طريق القحطانية بريف محافظة الحسكة، أسفرت عن استشهاد طفل يبلغ من العمر 12 عاماً وسائق السيارة.

19– كانون الثاني، استهدفت طائرة مسيرة تركية موقعا بالقرب من الحاجز الأمني الجنوبي عند مدخل مدينة رميلان بريف القامشلي شمالي شرقي الحسكة، ووثق نشطاء المرصد السوري لحقوق الإنسان مقتل قيادي عسكري متأثرا بجراحه التي أصيب بها.

وبذلك، يرتفع إلى 8 تعداد الاستهدافات الجوية التي نفذتها طائرات مسيرة تابعة لسلاح الجو التركي على مناطق نفوذ “الإدارة الذاتية” لشمال وشمال شرق سوريا، منذ مطلع العام 2023، تسببت باستشهاد مواطنة وطفل، و4 قتلى من العسكريين، وسائق سيارة، بالإضافة لإصابة أكثر من 3 أشخاص بجراح متفاوتة، وتوزعت الاستهدافات على النحو الآتي:
– 7 استهدافات على الحسكة أسفرت عن سقوط 4 قتلى عسكريين وطفل، وسائق سيارة، بالإضافة لعدد من الجرحى
– 1 استهداف على الرقة.