منشورات ألقيت على درعا لـ “المصالحة الوطنية لأن الحرب اقترب من نهايتها”

محافظة درعا – المرصد السوري لحقوق الإنسان:: قصفت قوات النظام بالاسطوانات المتفجرة مناطق في أحياء درعا البلد بمدينة درعا، ولم ترد معلومات عن خسائر بشرية، ترافق مع سقوط صاروخ يعتقد أنه من نوع أرض- أرض، أطلقته قوات النظام على مناطق في درعا البلد، كما ألقت الطائرات المروحية مناشير على مناطق في درعا البلد بمدينة درعا، ومناطق أخرى في بلدة صيدا بريف درعا الشرقي، جاء في إحداها “الصلح سيد الاحكام …أهلنا الكرام الحرب اقتربت من نهايتها، آن الأوان لوقف سفك الدماء والخراب ندعوكم إلى الانضمام إلى المصالحة المحلية، والضغط على المجموعات الإرهابية التي تعتاش على الإرهاب، كما فعل الكثير من أهلنا في سوريا، إن تعاونكم مع الجيش العربي السوري هو الخطوة الصحيحة نحو استعادة الأمن والاستقرار وإعادة البناء، إن طريق السلم والحياة الآمنة أفضل بكثير من طريق الحرب والدمار”