منشورات ورقية ألقتها مروحيات النظام تدعو المقاتلين لـ “التفكير بالعواقب وبمصيرهم”

33

محافظة إدلب – المرصد السوري لحقوق الإنسان:: استهدفت الفصائل الإسلامية مناطق في بلدتي كفريا والفوعة اللتين يقطنهما مواطنون من الطائفة الشيعية بريف إدلب الشمالي الشرقي، فيما كان قد قضى شاب صباح اليوم جراء إصابته برصاص قناص عند أطراف بلدة الفوعة، كما ألقت مروحيات النظام منشورات تحمل صورة جثث وكتب في المنشورات “”أعد حساباتك وفكر بالعواقب – هذا هو المصير المحتوم لكل ارهابي حمل السلاح في وجه الجيش والشعب””، في حين نفذت الطائرات الحربية ضربات استهدفت أماكن في بلدة سراقب ومناطق أخرى بالقرب منها في الريف الشرقي لإدلب، ما أسفر عن أضرار مادية، دون معلومات عن الخسائر البشرية إلى الآن