منطقة “بوتين-أردوغان” في 10 أيام.. قوات النظام تقصف بقنابل حارقة أحياء سكنية.. ومقتل 17 شخصا بـ19 استهداف وعمليات قصف

1٬519

صعدت قوات النظام من هجماتها على المناطق السكنية في منطقة “بوتين-أردوغان” واستهدفت بقذائف محملة بقنابل عنقودية حارقة أحياء سكنية في مدينة إدلب، كما تركز القصف على بلدة سرمين وجبل الزاوية وقرى قريبة من مناطق التماس.

ورصد المرصد السوري 19 استهدافا ضمن منطقة “بوتين، أردوغان”، في 10 أيام، أودت بحياة 17 شخص بينهم 6 مدنيين.

القتلى والشهداء وفق توثيقات المرصد السوري لحقوق الإنسان :
-10 عناصر من قوات النظام بينهم ضابط صف.

-6 مدنيين.

-1 عنصر من هيئة تحرير الشام.

 

تفاصيل العمليات و الاستهدافات بين قوات النظام والفصائل المسلحة منذ بداية كانون الثاني:

-1 كانون الثاني، قتل عنصر من قوات النظام إثر قنصه برصاص هيئة تحرير الشام على محور نحشبا بريف اللاذقية الشمالي.

-1 كانون الثاني، استشهد 3 مدنيين وأصيب 11 آخرين، بقصف صاروخي نفذته قوات النظام على مدينة دارة عزة بريف حلب الغربي ضمن منطقة “بوتين – أردوغان”.

-3 كانون الثاني، قتل عنصر من هيئة تحرير الشام ينحدر من بلدة سرجة جنوبي إدلب، إثر قنصه من قبل عناصر قوات النظام على محور فليفل بجبل الزاوية جنوبي إدلب.

-4 كانون الثاني، أصيب عنصر من قوات النظام إثر قنصه برصاص عناصر هيئة تحرير الشام على محور كفرموس بريف إدلب الجنوبي.

-4 كانون الثاني، قتل مساعد في قوات النظام إثر قصف مدفعي نفذته فصائل غرفة عمليات “الفتح المبين” على محور الفوج 46 بريف حلب الغربي.

-5 كانون الثاني، فارق طفل حياته، متأثرا بجروحه التي أصيب بها نتيجة استهداف قوات النظام بالمدفعية لمدرسة الشهداء في بلدة آفس شرق مدينة إدلب منذ قرابة الشهر.

-5 كانون الثاني، استهدفت قوات النظام سيارة مدنية في بلدة تقاد بريف حلب الغربي، مما أدى لاحتراقها ووقوع أضرار مادية في الموقع.

-6 كانون الثاني، فارقت طفلة حياتها إثر القصف المدفعي الذي نفذته قوات النظام على مدينة إدلب.

-6 كانون الثاني، قتل عنصر من قوات النظام، قنصا برصاص فصائل “الفتح المبين” على محور مدينة كفرنبل في ريف إدلب الجنوبي.

-6 كانون الثاني، أصيب 4 مواطنين، نتيجة سقوط قذائف صاروخية أطلقتها قوات النظام على سوق شعبي قرب مدرسة ثانوية، ومنازل المدنيين في بلدة سرمين بريف إدلب، كما اندلع حريق في سيارة، وأضرار مادية لحقت بممتلكات المواطنين بالبلدة.

-6 كانون الثاني، فارقت طفلة حياتها إثر القصف المدفعي الذي نفذته قوات النظام على مدينة إدلب.

-6 كانون الثاني، قتل عنصر من قوات النظام، قنصا برصاص فصائل “الفتح المبين” على محور مدينة كفرنبل في ريف إدلب الجنوبي.

-7 كانون الثاني، أصيب عنصران من فصيل “أنصار التوحيد” الجهادي، بقصف مدفعي من قبل قوات النظام على قرية الفطيرة بجبل الزاوية جنوبي إدلب.

-7 كانون الثاني، أصيب 4 مواطنين، نتيجة سقوط قذائف صاروخية أطلقتها قوات النظام على سوق شعبي قرب مدرسة ثانوية، ومنازل المدنيين في بلدة سرمين بريف إدلب.

-7 كانون الثاني، أصيب 5 مدنيين بينهم طفلان بجروح، إثر قصف مدفعي لقوات النظام استهدف المسجد الكبير الأثري ومنطقة السوق بالقرب من المدرسة الثانوية في بلدة سرمين شرقي إدلب.

-8 كانون الثاني، قتل عنصران من قوات النظام إثر قصف لعناصر من هيئة تحرير الشام على مواقع تحصنهم بريف حلب الغربي.

-9 كانون الثاني، قتل عنصر من قوات النظام ينحدر من محافظة دمشق برصاص فصائل “الفتح المبين” على محور عسكري بريف اللاذقية الشمالي.
كما أصيب ملازم أول في قوات النظام ينحدر من محافظة حمص، إثر قنصه برصاص فصائل غرفة عمليات “الفتح المبين” على محور الرويحة بجبل الزاوية جنوبي إدلب.

-9 كانون الثاني، قتل عنصر من قوات النظام في عملية قنص من قبل فصائل غرفة عمليات “الفتح المبين”، على محور الشيخ عقيل بريف حلب الغربي، وينحدر القتيل من قرية المران التابعة لمدينة القرداحة مسقط رأس النظام في ريف اللاذقية.

-9 كانون الثاني، قتل عنصر من قوات النظام، إثر قنصه برصاص فصائل “الفتح المبين” على محور كبانة بجبل الأكراد شمال اللاذقية.

-9 كانون الثاني، قتل عنصر من قوات النظام إثر قنصه برصاص هيئة تحرير الشام على محور كرسعة بريف إدلب الجنوبي.