من أشرس فصائل المعارضة.. مدير المرصد السوري: المجموعات التي نقلتها تركيا إلى ليبيا مارست جرائم بحق السوريين الأكراد والعرب

19

قال مدير المرصد السوري لحقوق الإنسان، رامي عبدالرحمن، اليوم السبت، إن الجديد في الأمر ليس نقل المسلحين الجهاديين من سوريا إلى ليبيا، مشيرًا إلى أن هذا الأمر بدأ بالفعل في التمور/أكتوبر الماضي، عبر نقل عناصر من شمال أفريقيا من داعش، والقاعدة إلى ليبيا عبر الأراضي التركية باتفاق مع المخابرات التركية.

وأضاف عبدالرحمن، في مداخلة هاتفية لفضائية “الغد”، تابعتها “أوج”: “الجديد الذي يُثار اليوم، هو تجنيد مقاتلين سوريين معارضين، من المكون التركماني تحديدًا، للانخراط بمؤسسات أمنية تركية تقاتل إلى جانب حكومة الوفاق في طرابلس”، مشيرًا إلى أن هذه العناصر من أشرس فاصئل المعارضة في سوريا، وأنها مارست جرائم بحق السوريين الأكراد والعرب.

وتابع مدير المرصد السوري: “لن يكون هؤلاء معروف أنهم مقاتلين سوريين، فتركيا تستغل التكوين التركماني لتجنيد هؤلاء، وقد جرى تجنيد ما بين 400 إلى 500 مقاتل بالفعل، وهم في تركيا حاليًا، وقد يكونوا وصلوا إلى ليبيا، وهناك معلومات مؤكدة عن أن مجموعة وصلت إلى ليبيا الأسبوع الماضي كمجموعة استطلاع لنقل المزيد من المقاتلين إلى ليبيا تحت مسمى مؤسسات أمنية تركية، والهدف هو القتال إلى جانب القوات التركية في طرابلس”.

وواصل: “منفذ دخول هذه العناصر إلى ليبيا، هي الأراضي المفتوحة، كمنطقة عفرين، وغالبية هؤلاء المقاتلين من فرقة السطان مراد، ومن فصيل سليمان شاه، وبعض الفصائل المقاتلة الأخرى، والكثير من السوريين المقاتلين المعارضين رفضوا الانضمام لهذه المجموعات”.

وأردف: “القضية تتعلق بمحاولة استقطاب العنصر التركماني ليقاتل إلى جانب القوات التركية في ليبيا، كي لا يقال إن هناك سوريون مرتزقة يقاتلون في ليبيا، لكننا كشفنا هذا الأمر وسوف نستمر في الكشف عن المزيد من المعلومات، كي نبعد السوريين وكي لا يكونوا طرفاً في القتال إلى جانب قوات حكومة الوفاق”.

واختتم: “هذه العملية، ما هي إلا محاولة لجمع مرتزقة، عن طريق دفع أموال طائلة تصل إلى 2000 دولار لكي يقاتلوا في ليبيا، لأنهم داخل سوريا يحصلون على 150 دولار شهريًا من السلطات التركية، مقابل القتال في مناطق عفرين ومناطق نبع السلام”.

وكانت وكالة “ستيب” السورية، أعلنت أنها حصلت على معلومات خاصة مفادها أنَّ مئات العناصر من فصائل المعارضة السورية، الموالية لتركيا، توجهوا ليل الأربعاء الماضي، من تركيا إلى الأراضي الليبية.

المصدر:وكالة الجماهيرية للأنباء أوج