المرصد السوري لحقوق الانسان

من هم الإرهابيون المتواجدون فى إدلب السورية؟.. اعرف القصة كاملة

تعانى الدولة السورية منذ عدة سنوات، من ويلات الحرب التى لاتنتهى، فخلال الفترة الماضية باتت سوريا مسرحًا خصبًا للجماعات الإرهابية، كما أنها أصبحت ساحة للمعارك الدولية بين الدول العظمى مثل روسيا وأمريكا، وعلى الرغم من الجهود التى يقوم بها الجيش السورى فى محاربة هؤلاء الجماعات الإرهابية التى اتخذت من سوريا ملاذاً آمناً لهم.

ومن المدن السورية التى تشهد صراعات محتدمة بين القوات السورية وعناصر الجماعات الإرهابية مدينة إدلب السورية، حيث يَقبع فى تلك المدينة العديد من الجماعات الإرهابية، وتتمثل تلك الجماعات الإرهابية فى الآتى:

 هيئة تحرير الشام (النصرة سابقًا)

 من الجماعات الإرهابية التى تتواجد فى مدينة إدلب جماعة تُدعى تحرير الشام وهى عبارة عن جماعة سلفية ذات فكر متطرف تشكلت المجموعة فى 28 يناير 2017،وتضم تلك الجماعة الإرهابية فى صفوفها ما يقارب من 25 ألف مقاتل، وفقاً لما أعلنه المرصد السورى لحقوق الإنسان فى وقت سابق، كما أن تلك الجماعة تسيطر على أبرز المعابر التجارية بالمدينة السورية، وتتكون تلك الجماعة من اندماج عدة جماعات إرهابية مثل صقور الشام وجيش الأحرار.

أينما تواجدت الحروب والفوضى تواجد تنظيم الدولة الإسلامية “داعش”، حيث أنه من أخطر التنظيمات الإرهابية المتواجدة على الاراضى السورية منذ اندلاع المعارك والحروب فى سوريا، وقام التنظيم الارهابى بالعديد من العمليات الإرهابية بسوريا، إلا انه فى الأيام القليلة الماضية بات عناصره يعانون فى ظل هزائمهم المتتالية أمام قوات الجيش السورى.

جيش العزة من أقوى الجماعات الإرهابية في إدلب، واتخذت تلك الجماعة الإرهابية من إدلب مسرحًا للإقامة معسكرات تدريبة لعناصر من الشباب الذى قام باستقطابه، وقامت تلك الجماعة الإرهابية بمحاربة قوات الجيش السورى بقيادة زعيمهم “جميل الصالح”، ويتمركز ذلك التنظيم فى مدينة “اللطامنة” بسوريا، وتعتبر تلك الجماعة من أول الجماعات الإرهابية التى قام الطيران الروسى باستهدافها فى العديد من المناطق السورية.

المصدر: falsoo

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول