مواقع تم اسـ ـتـ ـهـ ـدافـ ـهـ ـا قبل نحو 8 أشهر.. غارات إسرائيلية تطال مناطق تتواجد فيها مواقع للـ ـمـ ـيـ ـلـ ـيـ ـشـ ـيـ ـات الإيرانية غربي مصياف

174

ضربت انفجارات عنيفة، صباح اليوم الأحد، منطقة مصياف بريف محافظة حماة، ناجمة عن استهداف إسرائيلي جديد للأراضي السورية هو الخامس منذ مطلع العام الجديد 2023، حيث شن الطيران الحربي الإسرائيلي غارات جوية من أجواء لبنان، طالت مواقع غربي مصياف منها منطقة حير عباس على طريق وادي العيون، وتتواجد بالمناطق المستهدفة مواقع للميليشيات التابعة لإيران، بالإضافة لوجود مركز البحوث العلمية، بينما لم ترد معلومات حتى اللحظة عن الخسائر البشرية والمادية.

يذكر أن المنطقة المستهدفة سبق وتم استهدافها أكثر من مرة، كان آخرها بشهر آب الماضي من العام 2022، وتحديداً 25 منه، حين قتل ضابط في قوات النظام، جراء الضربات الإسرائيلية على مستودعات في محيط مصياف بريف حماة الغربي، وطال القصف الإسرائيلي مواقع ومستودعات ذخيرة وسلاح تابعة للميليشيات الإيرانية في كل من طريق وادي العيون غرب مصياف ومنطقة البحوث العلمية، ومنطقة السويدة جنوب شرق مصياف ومنطقة الجليمة أيضاً، وشهدت المنطقة انفجارات عنيفة على إثرها استمرت لساعات وأصيب 14 مدني بجراح متفاوتة، ووفقا لمصادر المرصد السوري، فإن الصواريخ المنفجرة جرى تجميعها على مدار أكثر من عام، ويقدر عدد الصواريخ الموجودة بحسب المصدر بأكثر من ألف صاروخ.