موجة نزوح واسعة في درعا تشمل عشرات آلاف المدنيين وقوات النظام تمنعهم من دخول مناطق سيطرتها وحواجز تابعة لها تفرض أتاوات تصل لـ 300 ألف ليرة

34

محافظة درعا – المرصد السوري لحقوق الإنسان:: رصد المرصد السوري لحقوق الإنسان استمرار حركة نزوح المدنيين داخل محافظة درعا، نتيجة استمرار العملية العسكرية لقوات النظام وحلفائها والتي تحاول من خلالها السيطرة على محافظة درعا، وإنهاء وجود الفصائل فيها، حيث أجبر القصف المتركز على مدينة درعا وريفها الشرقي، على النزوح والفرار من مساكنها وقراها وبلداتها نحو مناطق بعيدة عن القصف المدفعي والصاروخي لقوات النظام والمسلحين الموالين لها، وقصف الطائرات الروسية والتابعة للنظام الحربية والمروحية بالصواريخ والبراميل المتفجرة، وبلغ تعداد النازحين عشرات الآلاف ممن نزحوا من مدينة درعا ومن بلدات الريف الشرقي من بصر الحرير والحراك وناحنة والمليحة الشرقية والمليحة الغربية ومنطقة اللجاة ومعظم الريف الشرقي.

المصادر الموثوقة أكدت للمرصد السوري لحقوق الإنسان أن قوات النظام تمنع المدنيين من الدخول إلى مناطق سيطرتها، كما تمنعهم من التوجه نحو العاصمة دمشق، فيما تعمد حواجز تابعة لقوات النظام والمسلحين الموالين لها، إلى فرض أتاوات تتراوح بين 50 ألف – 300 ألف ليرة سورية، على الراغبين في دخول مناطق سيطرة النظام أو التوجه نحو مناطق خارج المحافظة، وسط استياء لدى النازحين من الاتجار بالنازحين الذي تتبعه قوات النظام في المناطق التي تشهد عمليات عسكرية، يتذرع فيها بعدم استهداف المدنيين و”القدوم لحمايتهم”.

وكان المرصد السوري نشر صباح اليوم أنه تمكنت قوات النظام والمسلحين الموالين لها من السيطرة مساءاً على كامل بلدتي بصر الحرير ومليحة العطش الاستراتيجيتين والواقعتين بالقطاع الشرقي من ريف درعا، حيث مكنتها هذه السيطرة من وصل مدينة ازرع بمحافظة السويداء، بالإضافة لعزل الريف الشمالي الشرقي لدرعا، ولا يعلم حتى اللحظة فيما إذا كانت المناطق الواقعة شمال بصر الحرير لا يزال فيها مقاتلين من الفصائل، وجاءت عملية السيطرة هذه بغطاء ناري مكثف خلال الأيام القلية الماضية من مئات الضربات الجوية من قبل الطائرات الروسية والطائرات المروحية، بالإضافة للقصف الصاروخي العنيف بمئات الصواريخ والقذائف، وكانت قوات النظام تمكنت يوم أمس الاثنين من تحقيق المزيد من التقدم داخل منطقة اللجاة، وتوسعة سيطرتها لسبع قرى، إذ تسعى قوات النظام لفرض سيطرتها على كامل المنطقة، الواقعة في القطاع الشمالي الشرقي من ريف درعا

رابط الدقة العالية لخريطة تقدم قوات النظام والمسلحين الموالين لها في القطاع الشرقي من ريف درعا، وريف درعا الشمالي الشرقي، بعد قصف بمئات الغارات والصواريخ والبراميل المتفجرة والقذائف

http://www.mediafire.com/convkey/0e1e/vvuwkhnhq1co3bgzg.jpg?size_id=d

رابط الدقة العالية لخريطة توزع القوى العسكرية في الجنوب السوري

http://www.mediafire.com/convkey/eed1/p4x4i5r4b64bia4zg.jpg

رابط الدقة العالية لخريطة توزع القوى والصراع في مدينة درعا ومحيطها

http://www.mediafire.com/convkey/ba44/4l9hwhv4b2puehwzg.jpg