موسكو: العقوبات الغربية السبب الأساسي لتدهور الوضع الإنساني في سوريا

صرح مندوب روسيا الدائم لدى الأمم المتحدة فاسيلي نيبينزيا بأن العقوبات الغربية ضد سوريا هي السبب الأساسي وراء تدهور الوضع الإنساني في البلاد.

وقال نيبينزيا خلال اجتماع لمجلس الأمن الدولي، يوم الاثنين، إن “الوفود الغربية تتحدث اليوم عن جهودها لتقديم المساعدة الإنسانية لسوريا، لكنها تصمت عن موضوع آخر، محرج بالنسبة لها، وهو العقوبات الإجرامية الأحادية الجانب، التي تضرب السوريين البسطاء”.

وأضاف أن “هذه العقوبات بالذات هي العامل الأساسي لتدهور الوضع الإنساني في سوريا”.

وأشار إلى أن “في جوهر الأمر، تعمل الدول الغربية بشكل متعمد على تدهور الوضع، في محاولة لكبح تطبيع الأوضاع في البلاد والإساءة إلى سمعة حكومتها الشرعية”.

وقد وافق مجلس الأمن الدولي يوم الاثنين بالإجماع على تمديد آلية نقل المساعدات الإنسانية إلى سوريا عبر معبر “باب الهوى” على الحدود مع تركيا، حتى 10 يوليو المقبل.

 

المصدر: