موسكو: المنطقة العازلة بسوريا تتطلب قرارا أمميا

(دي برس- وكالات )

مع تزايد الحديث عن غقامة منطقة عازلة على الحدود بين سوريا وتركيا، أعلن المتحدث باسم وزارة الخارجية الروسية الخميس إن إقامة هذه المنطقة يجب أن يكون بناء على قرار من مجلس الأمن الدولي.

ونقلت وكالة انترفاكس عن الكسندر لوكاشيفيتش قوله إن “مجلس الأمن الدولي هو من يجب أن يتخذ القرار بشأن تلك المناطق”.

وقد طلبت تركيا، ودعمتها فرنسا، إقامة منطقة عازلة ومنطقة حظر طيران في شمال سوريا لحماية المنطقة الخاضعة للمعارضة السورية المعتدلة والسكان الفارين من الحرب الاهلية.

وأعلن وزير الخارجية الاميركي جون كيري أن مسألة إقامة منطقة عازلة فكرة “جديرة بالدراسة” لكن البيت الأبيض أوضح لاحقا أنها “ليست موضع دراسة في الوقت الراهن”.

وأعلن الأمين العام لحلف شمال الاطلسي يانس ستولتنبرغ الخميس أن فكرة المنطقة العازلة ليست واردة “بعد” على جدول مناقشات الدول الأعضاء في الحلف.

وقالت أنقرة إن عدد اللاجئين السوريين في منطقة كوباني الذين تستقبلهم تركيا منذ بداية هجوم تنظيم الدولة الاسلامية بلغ 200 الف شخص.

ورغم موافقة البرلمان التركي على قيام تركيا بعملية ضد تنظيم الدولة الاسلامية ترفض أنقرة مساعدة المقاتلين الاكراد، إذ تخشى أن تعزز غارات التحالف نظام عدوها الرئيس بشار الاسد.

وأعلن الجيش الاميركي ان المقاتلين الاكراد ما زالوا يسيطرون على معظم منطقة كوباني، التي يحاصرها مقاتلو تنظيم الدولة الاسلامية في حين تواصلت الغارات الاميركية الخميس.


قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد