موقعين 4 قتلى من بينهم الضابط المسؤول عن الحاجز.. مسلحون يهاجمون حاجزًا لقوات النظام شمالي حمص

أفادت مصادر المرصد السوري لحقوق الإنسان، بأن مسلحين مجهولين هاجموا حاجزًا لقوات النظام “فرع أمن الدولة” متمركز مابين مدينة تلبيسة وقرية الغنطو بريف حمص الشمالي، مما أدى لمقتل الضابط المسؤول عن الحاجز وثلاثة من عناصره.
وبحسب مصادر المرصد السوري، فإن المنطقة تشهد توتر يتزامن مع وصول تعزيزات لقوات النظام والأجهزة الأمنية إلى المنطقة.

المرصد السوري لحقوق الإنسان كان قد أشار في الثامن من أيار/مايو المنصرم، إلى أن مسلحين مجهولين عمدوا إلى اغتيال مساعد بـ “شعبة العسكرية” بعد استهدافه بالرصاص في بلدة الزعفرانة بريف حمص الشمالي
وبحسب مصادر المرصد السوري، فإن المساعد الذي جرى اغتياله أجرى “تسوية” وانضم لصفوف النظام عقب سيطرة النظام على المنطقة في عام 2018.

قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد