ميليشيا “فاطميون” تقوم بتفجير مخلفات الحرب غربي مدينة دير الزور

52

محافظة دير الزور – المرصد السوري لحقوق الإنسان: هزت انفجارات عنيفة منطقة دير الزور، وأفادت مصادر المرصد السوري لحقوق الإنسان، بأنها ناجمة عن قيام ميليشيا “فاطميون” الأفغانية والموالية لإيران، بتفجير مخلفات حرب قرب منطقة الرواد غربي مركز مدينة دير الزور.
ونشر المرصد يوم أمس الأول، أن الميليشيات الموالية لإيران عمدت إلى إنزال راياتها وأعلامها من أعلى مقراتها في منطقة الميادين بريف دير الزور الشرقي، ورفعت عوضاً عنها رايات وأعلام تابعة للنظام السوري، وسط معلومات عن قيام المليشيات بأمر مماثل في البوكمال ومدينة دير الزور، يأتي ذلك في إطار إعادة التمركز والتموضع التي تقوم به الميليشيات بعد الضربة الإسرائيلية الأخيرة وفي ظل تصاعد الاستهدافات الإسرائيلية عليها.
وأشار المرصد السوري يوم أمس، إلى أن الميليشيات الإيرانية والموالية لها تواصل عملية إعادة انتشارها وتغيير مواقعها في مدينتي الميادين والبوكمال ضمن الأراضي السورية قرب الحدود مع العراق، ومناطق أخرى في ريف دير الزور، ووفقاً لمصادر المرصد السوري، فإن الميليشيات الإيرانية كثفت انتشارها بعد الضربات الإسرائيلية الأخيرة في مدينة دير الزور وريفها، حيث نقلت عتادها العسكري وغيرت مواقع معسكراتها.
يذكر أن الضربات الإسرائيلية قتلت 57 شخصًا في استهداف مواقع وتمركزات ومستودعات أسلحة وذخائر وصواريخ لكل من قوات النظام وحزب الله اللبناني والقوات الإيرانية والمليشيات الموالية في 13 يناير/كانون الثاني.