نتيجة تجدد ثأر قديم.. اقتتال عائلي في بلدة بريف دير الزور

محافظة دير الزور: تجدد ثأر بين أبناء عمومة في ريف دير الزور، وسط حالة من الهلع بين الأطفال والنساء.
وفي التفاصيل، اندلع اقتتال عائلي بين أبناء عمومة من عشيرة الشعيطات في بلدة الكشكية بريف دير الزور الشرقي، نتيجة تجدد ثأر قديم، حيث بدأ بعراك بالأيدي والعصيّ ما لبث إلى أن تطور لاشتباك بالأسلحة الخفيفة، وسط حالة من الهلع أصابت النساء والأطفال، وتتكرر الاقتتالات العشائرية والعائلية بين الفينة والأخرى، نتيجة مشاكل قديمة تؤدي في أغلبها إلى اقتتال مسلح في المنطقة.
وكان نشطاء المرصد السوري لحقوق الإنسان، قد رصدوا، في 30 سبتمبر، إصابة طفل بجروح نقل على إثرها إلى المشفى، جراء اقتتال عشائري بين عائلتين استخدم فيه الأسلحة الخفيفة والمتوسطة في مدينة الشحيل ضمن المناطق الخاضعة لسيطرة قسد شرقي دير الزور.
كما وثق المرصد السوري، مقتل شخصين بريف ديرالزور الشمالي، جراء خلاف قديم بينهما، كما استهدف مواطن بالرصاص بالريف الشرقي.
على صعيد متصل، أصيب شخص بجروح نتيجة استهدافه بالرصاص من قبل مسلحين مجهولين، يستقلون دراجة نارية، قرب دوار العتال شرقي مدينة البصيرة بريف ديرالزور الشرقي، في حين لاذ المسلحون بالفرار إلى جهة مجهولة.