نتيجة خلافات بين طلاب مدرسة تطورت لحدوث اشتباكات قبلية.. مقتل وجرح 4 أفراد بينهم مواطنة من عائلة واحدة في ريف الحسكة الشرقي

 

محافظة الحسكة: أفاد نشطاء المرصد السوري لحقوق الإنسان بوقوع اشتباكات بين عائلتين من قبيلة الجبور في قرية الهزيم الواقعة غربي الهول بريف الحسكة الشرقي، قرب حقل تشرين النفطي، حيث أقدمت إحدى العوائل على قتل رجل وزوجته وشخص ثالث وهم من عائلة أُخرى، وبحسب نشطاء المرصد السوري في المنطقة، فإن بداية الخلاف كان بين طلاب مدرسة من العائلتين التابعتين لقبيلة “الجبور” ليتطور الخلاف بين الأطفال إلى حدوث اقتتال بين الأهالي تسبب بمقتل 3 أفراد بينهم مواطنة، بالإضافة إلى إصابة شخص رابع بجروح خطيرة.

المرصد السوري لحقوق الإنسان كان وثّق في الـ 6 من أكتوبر/تشرين الثاني المنصرم، مقتل شخص، متأثراً بجراح أصيب بها خلال الساعات الفائتة، جراء اقتتال مسلح، بين مسلحين عشيرة الجحيش من جانب، ومسلحين من عشيرة الخاتونية من جانب آخر، وذلك في حي العزيزية بمدينة الحسكة، ضمن مناطق نفوذ الإدارة الذاتية لشمال وشمال شرق سورية، يذكر أن القتيل من عشيرة الخاتونية.

قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد