نتيجة مطاردة “الجندرما”.. وفاة 9 سوريين بانقلاب سيارة تقلهم بتركيا

توفي 9 سوريين بينهم طفلان وأصيب 22 آخرين إثر حادث وقع أثناء مطاردة “الجندرما” التركية، سيارة كانت تقلهم في ولاية شانلي أورفا، وذلك بعد العبور إلى داخل تركيا، حيث انقلبت السيارة في ترعة للري بمنطقة حرّان بولاية أورفا بتركيا.
وتعمد حكومة أردوغان لمواصلة سياسة ترحيل السوريين المقيمين ضمن أراضيها تحت ذريعة “المنطقة الآمنة” المزعومة والتي يقصد بها مناطق سيطرة الفصائل الموالية لتركيا في مناطق “درع الفرات” و”غصن الزيتون” و”نبع السلام”، والتي تتصاعد فيها حدة الفلتان الأمني والفوضى فضلاً عن تردي الأوضاع المعيشية والإقتصادية ما يجعل منها مكاناً غير مؤهل لاستقبال مزيد من الأعداد.
وتصاعدت مؤخراً عمليات الترحيل والتي طالت مئات السوريين غالبيتهم من فئة الشباب دون وجود مبررات قانونية رغم امتلاكهم لبطاقة الحماية المؤقتة “الكيملك”، الصادرة عن الحكومة التركية والتي يمنح اللاجئ بموجبها حق اللجوء وعدم العودة بدون موافقته ووجود بيئة مناسبة لعودته لبلده، حيث عمدت السلطات التركية وعبر معبر “باب السلامة” الخاضع لسيطرة الفصائل الموالية لتركيا إلى ترحيل الكثير من السوريين عبر دفعات.