نجاح وساطة وجهاء الضمير وجيرود في الإفراج عن 170 من عمال معامل ببادية الضمير بعد تمكن 140 آخرين من الفرار

علم المرصد السوري لحقوق الإنسان أنه من المنتظر أن يصل عمال معمل اسمنت البادية المختطفون من قبل تنظيم “الدولة الإسلامية” إلى القلمون، بعد نجاح الوساطة التي قام بها وجهاء من منطقتي الضمير وجيرود بالقلمون، للإفراج عن 170 من عمال معمل اسمنت البادية في الريف الشمالي الشرقي للضمير، والذين اختطفهم تنظيم “الدولة الإسلامية” أمس الأول، من أصل 310 كان 140 منهم قد تمكنوا من الفرار خلال هجوم التنظيم أمس الأول على منطقة المعامل ببادية الضمير الشمالية الشرقية، بأقصى ريف دمشق الشرقي، ومن المنتظر أن يصل العمال تباعاً إلى بلدات في القلمون الشرقي، ومعلومات عن وصول دفعة منهم إلى إحدى هذه البلدات، كذلك وردت معلومات للمرصد السوري لحقوق الإنسان أن حراس المعمل ومسلحين موالين للنظام من عناصر حماية المنطقة، لن يفرج عنهم، ومعلومات عن أن محاكمتهم ستتم “وفقاً للشريعة الإسلامية”.