المرصد السوري لحقوق الانسان

نحو 10 شهداء وجرحى بالقصف على مدينة إدلب.. والفصائل تستهدف تجمعات قوات النظام في سراقب

استشهدت سيدة متأثرة بجراحها التي أصيبت بها قبل قليل، جراء قصف مدفعي نفذته قوات النظام على حي الضبيط بمدينة إدلب.
كما سقطت إحدى القذائف في مسبح ومنتزه على أطراف مدينة إدلب الشرقية، ما أدى إلى سقوط شهيدين وإصابة 5 آخرين.
وفي سياق ذلك، استهدفت غرفة عمليات “الفتح المبين” بالمدفعية الثقيلة، تجمعات قوات النظام في مدينة سراقب، دون ورود معلومات عن خسائر بشرية.
وكانت قوات النظام قد قصفت بالمدفعية الثقيلة مدينة إدلب ومحيطها ومنطقة وادي النسيم بعدة قذائف مدفعية، من تمركزاتها في مدينة سراقب، تزامن ذلك، مع مرور رتل للقوات التركية في المنطقة.

لتبقى على اطلاع باخر الاخبار يرجى تفعيل الاشعارات

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول