نحو 10 شهداء وجرحى في قصف صاروخي لقوات النظام على معقل جيش الإسلام في الغوطة الشرقية

16

محافظة ريف دمشق – المرصد السوري لحقوق الإنسان:: قصفت قوات النظام مناطق في مدينة دوما، التي تعد معقل جيش الإسلام، في غوطة دمشق الشرقية، ما أدى لاستشهاد مواطنين اثنين وإصابة 7 آخرين على الأقل بجراح متفاوتة الخطورة، ولا يزال عدد الشهداء مرشحاً للارتفاع بسبب وجود جرحى بحالات خطرة، ليرتفع إلى 224  مدني بينهم 57 طفلاً و40 مواطنة ممن قضوا منذ يوم الجمعة الـ 29 من شهر كانون الأول / ديسمبر من العام الفائت 2017، جراء استهداف الغوطة الشرقية بمئات الغارات ومئات الضربات المدفعية والصاروخية، والشهداء هم 131 مواطناً بينهم 41 طفلاً و31 مواطنة وممرض استشهدوا في غارات للطائرات الحربية على مناطق في مدينة حرستا التي تسيطر عليها حركة أحرار الشام الإسلامية وغارات على بلدة مديرا ومدن سقبا وعربين ودوما وحمورية، و93 مواطناً بينهم 16 طفلاً و9 مواطنات وممرضان استشهدوا في قصف مدفعي وصاروخي طال مناطق في بلدة بيت سوى ومدينة حرستا ومدن حمورية ودوما وعربين وبلدات كفربطنا والنشابية وأوتايا ومسرابا.