نحو 10 ضربات جوية تستهدف منبج وقصف جوي مكثف على ريف حلب ومزيد من قتلى قوات النظام في معارك خان طومان

48

محافظة حلب – المرصد السوري لحقوق الانسان:: نفذت طائرات حربية يرجح أنها روسية ما لا يقل عن 9 ضربات استهدفت خلالها أماكن في مدينة منبج الخاضعة لسيطرة تنظيم “الدولة الإسلامية” بريف حلب الشمالي الشرقي، فيما استمرت الى ما بعد منتصف ليل الاثنين – الثلاثاء الاشتباكات العنيفة بين قوات النظام وحزب الله اللبناني والمسلحين الموالين من جنسيات سورية وغير سورية من طرف، والفصائل الإسلامية والمقاتلة وجبهة النصرة (تنظيم القاعدة في بلاد الشام) من طرف آخر في منطقتي الراشدين والصحفيين ومحيط بلدتي خان طومان والزربة بريفي حلب الجنوبي والجنوبي الغربي، ما ادى لاستشهاد مقاتل من الفصائل الاسلامية في محيط بلدة خان طومان ومقتل ضابطين أحدهما برتبة نقيب وملازم اول من قوات النظام، وانباء عن المزيد من الخسائر البشرية في صفوف الطرفين، كذلك قصفت طائرات حربية يرجح بانها روسية بعد منتصف ليل امس اماكن في بلدة كفرحمرة بريف حلب الشمالي ومناطق اخرى في قرية معارة الارتيق ومنطقة اسيا قرب بلدة حريتان، ولم ترد انباء عن اصابات، أيضاً نفذت طائرات حربية يعتقد بأنها روسية بعد منتصف ليل أمس عدة ضربات مكثفة استهدفت خلالها مناطق في بلدة دير جمال ومحيطها بريف حلب الشمالي، وسط اشتباكات بين قوات سوريا الديمقراطية والفصائل الاسلامية في المنطقة، كما دارت بعد منتصف ليل امس اشتباكات بين الفصائل الاسلامية والمقاتلة من جهة، وقوات النظام والمسلحين الموالين لها من جهة اخرى في محيط قرية باشكوي ومنطقة الملاح بريف حلب الشمالي، وسط قصف طائرات حربية على مناطق الاشتباك، بينما قصفت طائرات حربية من المرجح أنها روسية عدة ضربات استهدفت خلالها مناطق في بلدتي حيان وبيانون بالريف الشمالي، في حين قصفت الفصائل الإسلامية بعدة منتصف ليل أمس تمركزات لقوات النظام في محور قرية زيتان بالريف الجنوبي، كذلك تعرضت بعد منتصف ليل امس مناطق في محيط مطار كويرس العسكري في ريف حلب الشرقي لقصف من قبل قوات النظام، فيما قصفت قوات النظام بعد منتصف ليل امس مناطق في حي الراشدين غرب حلب، وحي بني زيد شمال حلب ما أدى لأضرار مادية، أيضاً سقطت بعد منتصف ليل أمس عدة قذائف أطلقتها فصائل إسلامية على أماكن في منطقة مقر الدفاع الوطني في حي جمعية الزهراء، دون معلومات عن خسائر بشرية.