نحو 20 ضربة جوية تستهدف تدمر واشتباكات في غربها وبريف حمص الشمالي

محافظة حمص – المرصد السوري لحقوق الإنسان:: تستمر الاشتباكات بين قوات النظام والمسلحين الموالين لها من طرف، والفصائل الإسلامية والمقاتلة من طرف آخر في محيط منطقتي معسكر ملوك وأم شرشوح وأطراف مدينة تلبيسة الجنوبية والجنوبية الغربية بريف حمص الشمالي، وسط استهداف قوات النظام بالقذائف ونيران الرشاشات الثقيلة لمناطق في المدينة ومناطق الاشتباك، كما ارتفع إلى نحو 20 عدد الضربات الجوية التي نفذتها طائرات يعتقد أنها روسية على مناطق في مدينة تدمر بريف حمص الشرقي، والتي سيطر عليها تنظيم “الدولة الإسلامية” منذ الـ 20 من شهر أيار / مايو من العام الفائت 2015، وسط استمرار الاشتباكات بين قوات النظام والمسلحين الموالين لها من طرف، والتنظيم من طرف آخر في غرب منطقة تدمر، بالتزامن مع تفجير التنظيم لعربة مفخخة في تمركزات لقوات النظام بأطراف منطقة الدوة، ومعلومات مؤكدة عن خسائر بشرية في صفوف الطرفين، كذلك استشهدت سيدة وطفلة بمدينة تدمر، جراء إصابتهما في قصف جوي استهدف منطقة تواجدهم بريف حلب الشمالي.