نحو 20 مقاتلاً وعنصراً قضوا وقتلوا في معارك “قادسية الجنوب”

خلال اشتباكات مع قوات النظام وقوات الدفاع الوطني، ضمن معركة أطلقوا عليها اسم”قادسية الجنوب”، في محاولة من الفصائل توسيع رقعة سيطرتها في ريف القنيطرة الشمالي وفك الحصار عن ريف دمشق الغربي، كما قتل ما لا يقل عن 5 عناصر من قوات النظام وقوات الدفاع الوطني خلال الاشتباكات ذاتها، في حين تجددت صباح اليوم الاشتباكات بشكل متقطع بين قوات النظام وقوات الدفاع الوطني من جهة، والفصائل الإسلامية والمقاتلة من جهة أخرى، في محيط بلدة حضر في القطاع الشمالي بريف القنيطرة، وانباء عن خسائر بشرية في صفوف الطرفين.