نحو 240 سقطوا امس

12127640181fb007443c9a036a5fc3978d1286bb

نحو 240 سقطوا امس بينهم 174 من القوات النظامية والكتائب المقاتلة


ارتفع إلى 138 عدد الشهداء المدنيين، الذين انضموا يوم أمس الأحد إلى قافلة شهداء الثورة السورية


ففي محافظة ريف دمشق استشهد 81 مواطناً بينهم 57 مقاتلاً من الكتائب المقاتلة منهم 46 مقاتل من الضمير وجيرود ودوما والناصرية سقطوا إثرهجوم على مراكز القوات النظامية وجراء القصف والاشتباكات في بلدة الرحيبة والمناطق المحيطة بها، و 7 مقاتلين من بلدة الذيابية سقطوا في اشتابكات مع القوات النظامية والمسلحين  الموالين لها  ، و4 مقاتلين من القابون ودوما ودير قانون وكفر زيت، سقطوا في اشتباكات مع القوات النظامية في عربين وجوبر ومناطق أخرى، و24 مواطناً بينهم 9 مواطنين قضوا في قصف للقوات النظامية وغارات للطيران الحربي على مناطق في بلدة الرحيبة، هم 4 أطفال و 5 مواطنات، و11 مواطناً بينهم 4 أطفال سقطوا في قصف للقوات النظامية على مناطق في بلدة النشالبية بينهم 3 أطفال من بلدة الجربا، ورجل من القطيفة استشهد على اتستراد حرستا في ظروف مجهولة، ورجلان من بلدة السحل سقطا في قصف للقوات النظامية على مناطق في البلدة، ومواطنان اثنان من مدينة دوما، استشهدوا في قصف على حران العواميد، ورجل وطفل قضوا في قصف للقوات النظامية على مناطق في مدينة دوما، ورجلين من بلدة قدسيا استشهدا جراء سقوط قذائف على البلدة، ورجل وطفله قضيا في سقوط قذائف على بلدة الهامة.


وفي محافظة درعا استشهد 7 مواطنين بينهم مقاتل واحد من الكتائب المقاتلة من بلدة عتمان، قضى في اشتباكات مع القوات النظامية في بلدة عتمان، و6 مواطنين بينهم طفلتان اثنتان ووالدتهما استشهدوا في تفجير سيارة مففخة بمدينة الصنمين، ومواطن من درعا البلد، قضى في قصف للقوات النظامية على حي الكرك بدرعا البلد، ومواطن من الشيخ مسكين قضى تحت التعذيب في المعتقلات الأمنية السورية، ورجل قضى برصاص قناص بين مدينة إنخل ووبلدة القينة.


وفي محافظة الحسكة استشهد 5 مواطنين بينهم مواطن قضى برصاص مجهولين في مدينة القامشلي، و4 مواطنين من مدينة راس العين، استشهدوا برصاص في الرأس وحرق لجثثهم في مدينة حمص منهم ثلاثة من عائلة واحدة بينهم طفل وسيدتان.


وفي محافظة حماه استشهد 3 مواطنين بينهم مقاتل من الكتائب المقاتلة قضى في اشتباكات مع القوات النظامية في منطقة القلمون بريف دمشق، ومواطنين اثنين مدنيين أحدهما من بريديج قضى في قصف للقوات النظامية على مناطق في قلعة المضيق، ورجل من قرية البياض استشهد تحت التعذيب في المعتقلات الأمنية السورية، بعد اعتقاله لمدة أربعة أشهر.


وفي محافظة حمص استشهد 7 مواطنين بينهم مقاتلان اثنان من الكتائب المقاتلة، في اشتباكات مع القوات النظامية أحدهم في الفرقلس والآخر في القلمون بريف دمشق، و5 مدنيين اثنان منهم من قرية غرناطة في مدينة تلبيسة، استشهدوا في قصف للقوتا النظامية على القرية، وثلاثة مجهولي الهوية تم التأكد من استشهادهم وهم طفلان اثنان وسيدة من بلدة الفرقلس، قضوا في تفجير سيارة مفخخة بالقرب من مفرزة المخابرات السورية.


وفي محافظة دير الزور استشهد 5 مواطنين ثلاثة منهم مقاتلين من الكتائب المقاتلة، اثنان منهم سقطا في قصف للقوات النظامية على حي العمال، وثالث قضى في اشتباكات مع القوات النظامية في البحدلية بريف دمشق، ومواطنين اثنين بينهما مواطنة قضت بطلق ناري في منطقة الدويلعة بريف دمشق، وآخر قضى تحت التعذيب في المعتقلات الأمنية السورية.


وفي محافظة حلب استشهد 6 مواطنين بينهم 4 مقاتلين من الكتائب المقاتلة هم من الباب ودير حافر وقرية ماسح وبشامر، قضوا في اشتباكات مع القوات النظامية في محيط السجن المركزي بحلب وفي محيط مطار كويرس العسكري ومتأثراً بجراح في اشتباكات مع القوات النظامية بخناصر وفي اشتباكات مع القوات النظامية في منطقة إكثار البذار، ومواطنين اثنين أحدهما طفل سقط في قصف للقوات النظامية على قرية طاط بريف مدينة السفيرة، والأخرى سيدة تعمل كممرضة من قرية بزاعة، قضت برصاص قناص عند معبر كراج الحجز في حي بستان القصر.


وفي محافظة إدلب استشهد 24 مواطناً بينهم 6 مقاتلين من الكتائب المقاتلة، احدهم مقاتل عمره 16 عاماً من قرية مرعيان، و5 آخرين من جوباس ومعرشمارين ومرعيان وأريحا، سقطوا في اشتباكات للكتائب المقاتلة مع القوات النظامية في محيط السجن المركزي بحلب ومحيط اللواء 81 في الرحيبة بريف دمشق، وفي أريحا، و18 مواطناً بينهم 9 مواطنين سقطوا في أريحا في قصف وإطلاق نار من القوات النظامية، و3 مواطنين من مدينة سراقب قضوا جراء غارة للطيران الحربي على مناطق في المدينة، بينهم طفل، ورجل من قرية الرامي قضى جراء إصابته بقذيفة دبابة، ومواطنين اثنين من مدينة معرة مصرين قضوا في قصف على أطراف المدينة، وسيدة من قرية المغارة، قضت في قصف للطيران المروحي بالبراميل المتفجرة، ورجل مسن من معرة النعمان استشهد جراء قصف للقوات النظامية على مناطق في المدينة، ورجل من قرية كفرزيبا، قضى في قصف للقوات النظامية على القرية.



واستشهد عنصران منشقان أحدهما قائد كتيبة مقاتلة من مدينة الرستن، استشهد في كمين نصبه له مسلحون بالقرب من قرية الحاضر على طريق زيتان – الحاضر بالريف الجنوبي لمدينة حلب، وجندي منشق من بلدة الذيابية، قضى في اشتباكات مع القوات النظامية.


ولقي مقاتلان اثنان من الكتائب المقاتلة مصرعهما، جراء تفجير سيارتين مفخختين في مفرزة للمخابرات السورية ببلدة الفرقلس الواقعة في الريف الشرقي لمدينة حمص


كما لقي مقاتلان في مدينة سراقب مصرعهما، جراء غارات للطيران الحربي على

مناطق في المدينة، ويعتقد أن المقاتلين هما من جنسية غير سورية



واستشهد  12  مقاتلا  من  الكتائب  المقاتلة  مجهولي  الهوية حتى  اللحظة،  وذلك

خلال  اشتباكات  وقصف  على  أماكن تواجدهم في عدة  مناطق  سورية



و لقي
عشرة مقاتلين من الكتائب المقاتلة من جنسيات غير سورية مصرعهم، خلال اشتباكات في عدة محافظات

كما  قتل  14 من  قوات  جيش  الدفاع  الوطني الموالية  للنظام  خلال  اشتباكات  في  حلب واللاذقية وحماة ودمشق  وريفها


وقتل ما لا يقل عن 58 من القوات النظامية وذلك اثر  تفجير  سيارات  مفخخة   وقصف على مواقع  وتفجير عبوات ناسفة باليات واشتباكات في عدة محافظات بينهم :
دمشق وريفها 24 – حلب 9 – حماة 4- اللاذقية 3 -ادلب 7 – ديرالزور 2- حمص 6- درعا 3


كما تم توثيق استشهاد 5 مواطنين هم أربعة مقاتلين من الكتائب المقاتلة سقطوا في اشتباكات مع القوات النظامية في محيط السجن المركزي بحلب، ومواطن من بلدة سرجة، استشهد يوم أمس في قصف للقوات النظامية على مناطق في البلدة.


كما وردت أنباء عن استشهاد ثلاثة مواطنين بينهم سيدة، سقطوا جراء قصف للقوات النظامية وإطلاق نار في مدينة أريحا.