نحو 25 ضربة جوية تستهدف داريا والزبداني وقذائف تستهدف جرمانا وضاحية الأسد

محافظة ريف دمشق – المرصد السوري لحقوق الإنسان:: ارتفع إلى 9 على الأقل عدد البراميل المتفجرة التي ألقاها الطيران المروحي على مناطق في مدينة داريا بالغوطة الغربية، بينما فتحت قوات النظام نيران رشاشاتها الثقيلة على مناطق في قرية بيت تيما وأطرافها بالغوطة الغربية، كذلك ألقى الطيران المروحي المزيد من البراميل المتفجرة على مناطق في مدينة الزبداني، ليرتفع إلى 14 على الأقل عدد البراميل المتفجرة الملقاة على المدينة منذ صباح اليوم، وسط استمرار الاشتباكات في الزبداني، بين قوات النظام وحزب الله اللبناني وجيش التحرير الفلسطيني وقوات الدفاع الوطني من طرف، والفصائل الإسلامية ومسلحين محليين من طرف آخر في مدينة الزبداني، ومعلومات عن المزيد من الخسائر البشرية في صفوف الطرفين، كما استشهد مقاتل من الفصائل الإسلامية متأثراً بجراح أصيب بها، في اشتباكات مع قوات النظام والمسلحين الموالين لها في محيط إدارة المركبات بالقرب من مدينة حرستا منذ نحو أسبوع، أيضاً استشهد طفل من مدينة دوما بالغوطة الشرقية جراء قصف من قبل قوات النظام لمناطق في المدينة يوم أمس، فيما سقطت عدة قذائف على أماكن في مدينة جرمانا وأماكن أخرى في ضاحية الأسد، ما أدى لسقوط جرحى، بالإضافة لأضرار مادية في المنطقتين.