نحو 300 سقطوا امس الاربعاء في عدة محافظات سورية‎

21503068181fb007443c9a036a5fc3978d1286bb

رتفع إلى 219 عدد الشهداء المدنيين، الذين انضموا يوم أمس الأربعاء إلى قافلة شهداء الثورة السورية.


ففي محافظة ريف دمشق تم توثيق استشهاد 170  مواطناً  حتى اللحظة هم 109 مواطنين بينهم 30 سيدة و14 طفلاً و ما لا يقل عن 22 مقاتلاً من الكتائب المقاتلة ممن قضوا جراء قصف القوات النظامية على مناطق في الغوطة الشرقية بريف دمشق من بينهم مقاتل من درعا استشهد هو وزجته ووالدته وثلاثة من اطفاله وشقيقه وزوجة شقيه،وقال نشطاء ان القوات النظامية استخدمت الغازات السامة خلال القصف و 61 شهيداً من ضمنهم 4 سيدات و11 طفلاً، و18 مقاتلا من الكتائب المقاتلة على الاقل الذين استشهدوا جراء قصف عنيف من قبل القوات النظامية على مناطق في مدينة معضمية الشام بالغوطة الغربية، وقال نشطاء أنهم استشهدوا بصواريخ تحمل غازات سامة.


في محافظة دير الزور استشهد 10 مواطنين بينهم 4 مقاتلين من الكتائب المقاتلة في ثلاثة منهم من مدينة البوكمال، قضوا في قصف القوات النظامية على ريف دمشق، ومقاتل من طابية جزيرة بريف مدينة دير الزور، سقط في اشتباكات مع القوات النظامية بحي الحويقة، و6 مدنيين بينهم مواطنيان من الميادين أحدهما في قصف الطيران الحربي والآخر في قصف للقوات النظامية على مناطق في مدينة الميادين، و 3 مواطنين بينهم مواطنتان، سقطوا في قصف على بلدة عين ترما من قبل القوات النظامية.


وفي محافظة حماه استشهد 8 مواطنين بينهم مقاتل من الكتائب المقاتلة ينتمي لقرية الزكاة سقط في اشتباكات مع القوات النظامية ببلدة عقرب في الريف الجنوبي، و 7 مدنيين من بينهم طفلان اثنان من قرية قليدين جراء قصف للقوات النظامية على القرية، ومواطنان اثنان أحدهما من قرية الرملة وآخر من قرية كريم، قضيا برصاص القوات النظامية على حاجزي الشريعة والبارد، وآخر من قصطون قضى في قصف القوات النظامية على مناطق في البلدة، ومواطن قضى في قصف للقوات النظامية عل مناطق في مدينة معضمية الشام، ومواطن من بلدة صوران، قضى تحت التعذيب في المعتقلات الأمنية السورية.



وفي محافظة اللاذقية استشهد مقاتل من الكتائب المقاتلة من ناحية كنسبا، قضى متأثر بجراح أصيب بها في اشتباكات مع القوات النظامية،.


وفي محافظة درعا استشهد 4 مواطنين من بينهم 3 مقاتلين من الكتائب المقاتلة اثنان منهم من الشيخ مسكين وواحد من قرية النجيح في اللجاة، وأخير من مدينة الحارة قضوا في قصف القوات النظامية على الغوطة الشرقية بريف دمشق، و مواطن مدني واحد من مخيم درعا قضى في قصف القوات النظامية على المخيم.


وفي محافظة إدلب استشهد 16 مواطناً مدنياً من ضمنهم 3 مواطنين هم سيدتان ورجل من قرية النقير، سقطوا في قصف للطيران المروحي بالبراميل المتفجرة، و 5 مواطنين من ضمنهم سيدتان وطفلتان، من بلدة بسامس قضوا ذبحاً على طريق اللاذقية، و 8 مواطنين من مدينة أريحا، بينهم طفل وسيدة قضوا في قصف القوات النظامية على السوق الرئيسي في المدينة.

كما وردت انباء عن استشهاد مواطنين اثنين هما سيدة وابنها من بلدة بسامس، ذبحاص على طريق اللاذقية.


وفي محافظة حمص استشهد 4 مواطنين إحداهم سيدة من مدينة الرستن قضت في قصف للقوات النظامية على مناطق في مدينة الرستن، 3 مواطنين من مدينة القصير، قضوا في قصف لقوات النظامية على مناطق في مدينة يبرود بريف دمشق.



وفي محافظة حلب استشهد 6 مواطنين من بينهم مقاتلان اثنان من الكتائب المقاتلة أحدهم من بلدة ماير وآخر من حي الميسر، قضوا في اشتباكات مع القوات النظامية، و4 مدنيين هم رجلان وسيدة اثنان منهم من بلدة مارع قضوا في قصف القوات النظامية على

ريف دمشق، ورجل من جمعية الزهراء قضى تحت التعذيب في المعتقلات الأمنية السورية.


كما وردت أنباء عن استشهاد وجرح إصابة مئات المواطنين، جراء قصف للقوات النظامية عل مناطق في الغوطة الشرقية والغربية، حيث قال نشطاء أن القوات النظامية قصفت هذه المناطق بصواريخ تحمل غازات سامة.



كما استشهد ضابط منشق من بلدة تل حديا، خلال اشتباكات مع القوات النظامية




ولقي مقاتل من بلدة السفيرة بريف مدينة حلب مصرعه، خلال اشتباكات للكتائب المقاتلة مع مقاتلي وحدات حماية الشعب الكردي في مدينة رأس العين بمحافظة الحسكة



واستشهد  14 مقاتلا من  الكتائب  المقاتلة  مجهولي  الهوية حتى  اللحظة  وذلك  خلال  اشتباكات  وقصف  على  عدة  مناطق  سورية

كذلك لقي ستة مقاتلين من الكتائب المقاتلة من جنسيات غير سورية مصرعهم، خلال اشتباكات وقصف  في عدة محافظات


وقتل ما لا يقل عن 8 من قوات جيش الدفاع الوطني الموالية للنظام ، خلال اشتباكات مع الكتائب المقاتلة ,


وقتل ما لا يقل عن36  من القوات النظامية وذلك نتيجة استهداف اليات وتفجير عبوات ناسفة وقصف واشتباكات في عدة محافظات بينهم :
اللاذقية 3 – حلب 3- دمشق وريفها 18 -درعا3 – دير  الزور1- حماة 4-ادلب 4



كما تم توثيق استشهاد مواطن واحد من حي السيد علي بمدينة حلب، استشهد في قصف للقوات النظامية.