نحو 40 شهيداً بينهم 9 أطفال ومواطنات استشهدوا جراء غارات لطائرات النظام الحربية على مدينة الباب وبلدة قباسين بريف حلب, واشتباكات بمحيط مطار دير الزور العسكري.‎

محافظة دير الزور – المرصد السوري لحقوق الإنسان:: تجددت الاشتباكات بين عناصر تنظيم “الدولة الإسلامية” وقوات النظام في محيط مطار دير الزور العسكري، بالتزامن مع قصف لقوات لنظام على مناطق في قرية الجفرة المحاذية للمطار، فيما لقي مقاتل من كتائب إسلامية مناصرة لتنظيم “الدولة الإسلامية” مصرعه جراء إصابته برصاص قناص في حي الرشدية بمدينة دير الزور.

 

 

محافظة حلب – المرصد السوري لحقوق الإنسان:: ارتفع إلى 37 على الأقل بينهم 7 أطفال ومواطنتان و3 فتيان دون سن العشرين، عدد الشهداء الذين قضوا جراء قصف الطيران الحربي على مناطق في مدينة الباب ومناطق أخرى في سوق قباسين ومدخل قباسين، ومنطقة أخرى في بلدة قباسين القريبة من مدينة الباب، واللتان يسيطر عليهما تنظيم “الدولة الإسلامية” بريف حلب الشرقي، وعدد الشهداء مرشح للارتفاع بسبب وجود عشرات الجرحى بعضهم في حالات خطرة، كذلك سقطت قذيفة أطلقها لواء مقاتل على منطقة في حي الأشرفية بمدينة حلب، بينما دارت اشتباكات بين الكتائب المقاتلة والكتائب الإسلامية من جهة، وقوات النظام والمسلحين الموالين لها من جهة أخرى في حي العامرية بمدينة حلب، كذلك فتح الطيران لحربي نيران رشاشاته الثقيلة على مناطق في محيط بلدتي نبل والزهراء اللتان يقطنهما مواطنون من الطائفة الشيعية.