نحو 40 قتيلاً وجريحاً حصيلة استهداف حافلة مبيت عسكرية للفرقة الرابعة بريف العاصمة دمشق

محافظة ريف دمشق: رصد المرصد السوري لحقوق الإنسان، ارتفاع حصيلة الخسائر البشرية، على خلفية التفجير الذي استهدف حافلة مبيت عسكرية، حيث بلغت حصيلة القتلى 21 حتى اللحظة، وعدد القتلى مرشح للارتفاع لوجود أكثر من 17 جريحاً بعضهم في حالات خطرة، بالإضافة لوجود معلومات عن قتلى آخرين، ممن قضوا وأصيبوا جميعاً باستهداف حافلة مبيت عسكرية بعبوة ناسفة على طريق الصبورة بريف دمشق، ووفقاً لمصادر المرصد السوري فإن الحافلة تابعة للفرقة الرابعة ضمن قوات النظام والتي يقودها ماهر الأسد شقيق رأس النظام السوري، بينما لم تتبنى أي جهة الاستهداف إلى الآن.

المرصد السوري أشار صباح اليوم إلى انفجار ضرب منطقة الصبورة الواقعة بريف دمشق، ناجم عن استهداف حافلة مبيت عسكرية بعبوة ناسفة على طريق الصبورة، يرجح أنها تابعة للفرقة الرابعة، الأمر الذي أدى لسقوط قتلى وجرحى، حيث قتل 17 شخص على الأقل كحصيلة أولية، وعدد القتلى مرشح للارتفاع لوجود جرحى بعضهم في حالات خطرة بالإضافة لوجود معلومات عن قتلى آخرين.