هجمات معاكسة ينفذها تنظيم “الدولة الإسلامية” في محورين قرب سد الفرات وبشمال الرقة

محافظة الرقة – المرصد السوري لحقوق الإنسان:: سمع دوي انفجارات في الريف الشمالي للطبقة بغرب الرقة، حيث علم المرصد السوري لحقوق الإنسان أن الانفجارات ناجمة عن ضربات نفذتها طائرات التحالف الدولي على مواقع للتنظيم ومناطق سيطرته بريف الرقة الغربي ومنطقة اليمامة وجسرها ومحيط السويدية، في حين استمرت الاشتباكات العنيفة بين قوات سوريا الديمقراطية المدعمة بالتحالف الدولي من جانب، وعناصر تنظيم “الدولة الإسلامية” من جانب آخر، في محاور بمحيط منطقة السويدية صغيرة القريبة من سد الفرات الاستراتيجي، في محاولة من التنظيم خلال هجومه المعاكس هذا تحقيق تقدم في المنطقة واستعادة ما خسره خلال الأيام والأسابيع الفائتة، فيما تزامنت هذا الهجوم للتنظيم مع هجوم آخر نفذه على مواقع لقوات سوريا الديمقراطية في منطقة تل السمن الواقعة في الريف الشمالي للرقة، وترافق المعارك العنيفة مع قصف للتحالف الدولي وتدمير آليات للتنظيم وقصف متبادل بين طرفي الاشتباك، ومعلومات مؤكدة عن سقوط خسائر بشرية في صفوف الجانبين.

 

وتأتي هذه المعارك ضمن عمليات “غضب الفرات” التي أطلقتها قوات سوريا الديمقراطية في الـ 6 من تشرين الثاني / نوفمبر من العام الفائت 2016، والتي تهدف لعزل مدينة الرقة عن ريفها تمهيداً للسيطرة على المدينة التي تعد معقل تنظيم “الدولة الإسلامية” وطرده منها، حيث كانت قوات سوريا الديمقراطية قد أعلنت بدء المرحلة الثانية منها في الـ 10 من كانون الأول / ديسمبر الفائت من العام الجاري 2017.