هجوم جديد من قبل تنظيم “الدولة الإسلامية” في العاصمة دمشق يوقع خسائر بشرية

15

محافظة دمشق – المرصد السوري لحقوق الإنسان:: علم المرصد السوري لحقوق الإنسان أن الاشتباكات العنيفة دارت بين عناصر تنظيم “الدولة الإسلامية” من جهة، والفصائل المقاتلة والإسلامية وهيئة تحرير الشام من جانب آخر، على محاور في أطراف حي التضامن بالقسم الجنوبي من العاصمة دمشق، إثر هجوم من قبل عناصر من التنظيم في المنطقة، في محاولة لتحقيق تقدم والسيطرة على مباني وتوسعة نطاق سيطرته ورصده الناري للمنطقة، حيث قضى نحو 5 مقاتلين من الفصائل، فيما قتل عدة عناصر من التنظيم في هذا الهجوم، وكان نشر المرصد السوري لحقوق الإنسان قبل 5 أيام أن اشتباكات دارت في حي الزين الفاصل بين بلدتي يلدا وبيبلا جنوب دمشق، بين الفصائل المقاتلة والإسلامية من طرف، وعناصر من تنظيم “الدولة الإسلامية” من طرف آخر، وذلك في هجوم نفذه الأخير على مواقع الأول منذ صباح اليوم السبت، وترافقت الاشتباكات مع قصف مكثف ومتبادل، إذ تمكن عناصر التنظيم من تحقيق تقدم خلال هجومه، تمثل بالسيطرة على نقاط وبناء يدعى “البناء الأبيض” ذو الأهمية الاستراتيجية حيث يمكنه كشف بلدة يلدا، وأسفرت الاشتباكات عن خسائر بشرية بين جريح وقتيل بين الطرفين.