هجوم عنيف لقوات النظام في محاولة لاستعادة السيطرة على بلدة القرقور عند أطراف محافظة إدلب

محافظة ادلب- المرصد السوري لحقوق الانسان::فتح الطيران الحربي نيران رشاشاته الثقيلة على مناطق في مدينة جسر الشغور ولم ترد معلومات عن خسائر بشرية حتى اللحظة، ايضا تدور منذ فجر اشتباكات عنيفة بين قوات النظام مدعمة بحزب الله اللبناني والمسلحين الموالين لها من طرف، والفصائل الإسلامية والمقاتلة وجبهة النصرة (تنظيم القاعدة في بلاد الشام) وحركة أحرار الشام الإسلامية وجنود الشام الشيشان والحزب الإسلامي التركستاني من طرف آخر، في محيط بلدة القرقور عند أطراف محافظة إدلب قرب الحدود الإدارية مع حماة في محاولة من قوات النظام استعادة السيطرة على المنطقة، ترافق مع تكثيف قصف الطيران الحربي على مناطق الاشتباك، وسط قصف عنيف من قبل قوات النظام على المنطقة، ما ادى لمصرع 4 مقاتلين من الفصائل بعضهم من جنسيات أوزبكية.