هجوم عنيف لمقاتلي الفصائل الإسلامية والمقاتلة في الريف الشمالي لمدينة حلب والحربي يغير على محيط كويرس

محافظة حلب – المرصد السوري لحقوق الإنسان:: تدور اشتباكات عنيفة بمحيط قرى حندرات وباشكوي وسيفات ودوير الزيتون بريف حلب الشمالي، بين الفصائل المقاتلة والإسلامية وجبهة النصرة (تنظيم القاعدة في بلاد الشام) وجبهة أنصار الدين من طرف، وقوات النظام مدعمة بمسلحين موالين لها من جنسيات سورية وعربية وآسيوية من طرف آخر، إثر هجوم لمقاتلي الفصائل على المنطقة، وترافق الهجوم مع قصف من قبل الفصائل الإسلامية والمقاتلة بعدد من القذائف الصاروخية على تمركزات لقوات النظام والمسلحين الموالين لها في المنطقة، أيضاً قصف الطيران المروحي مناطق بمحيط قريتي باشكوي وحندرات بعدد من البراميل المتفجرة، بينما نفذ الطيران الحربي عدة غارات على مناطق في حي محيط مسجد الرسول الأعظم ومناطق أخرى في صالات الليرمون، ترافق مع اشتباكات بين فصائل غرفتي أنصار الشريعة وفتح حلب من طرف، وقوات النظام وحزب الله اللبناني وقوات الدفاع الوطني والمسلحين الموالين لها من طرف آخر، في محيط مسجد الرسول الأعظم بحي جمعية الزهراء، غربي حلب وأنباء عن خسائر بشرية في صفوف الطرفين، فيما نفذ الطيران الحربي عدة غارات على محيط مطار كويرس العسكري والمحاصر من قبل تنظيم الدولة الاسلامية بريف حلب الشرقي، في حين قصفت قوات النظام بعدد من القذائف مناطق في محيط مدينة حريتان وبلدتي حيان وعندان بريف حلب الشمالي، كما استشهد مواطن متأثراً بجراح أصيب بها جراء قصف استهدف مدينة مارع بريف حلب الشمالي من قبل مقاتلي تنظيم “الدولة الإسلامية”، كذلك أصيب مواطن جراء إصابته برصاص قناص بالقرب من دوار جسر الحج جنوب حلب.