هجوم لليوم الرابع على التوالي من قبل الفصائل الإسلامية على إدارة المركبات بغوطة دمشق الشرقية

محافظة ريف دمشق- المرصد السوري لحقوق الانسان:: القى الطيران المروحي صباح اليوم ما لا يقل عن 21 برميلا متفجراً، استهدف خلالها مناطق في مدينة الزبداني، ولم ترد معلومات حتى الآن عن الخسائر البشرية، فيما تدور لليوم الرابع على التوالي، اشتباكات عنيفة بين قوات النظام والمسلحين الموالين لها من جهة، وعدة فصائل إسلامية ومقاتلة من أبرزها جيش الإسلام وفيلق الرحمن وجبهة النصرة (تنظيم القاعدة في بلاد الشام) من جهة اخرى، إثر هجوم عنيف للأخير على ادارة المركبات قرب مدينة حرستا، تمكن خلاله من السيطرة على المعهد الفني، وسط تنفيذ الطيران الحربي ما لا يقل عن 7 غارات على مناطق في مدينتي عربين وحرستا، كذلك استمرت الاشتباكات العنيفة الى ما بعد منتصف ليل امس، بين الفرقة الرابعة وحزب الله اللبناني وقوات الدفاع الوطني وجيش التحرير الفلسطيني من طرف، والفصائل الاسلامية ومسحلين محليين من طرف آخر، في مدينة الزبداني، ما ادى لمقتل عنصر من حزب الله اللبناني، فيما قصفت قوات النظام بعد منتصف ليل امس، مناطق في مدينة داريا بالغوطة الغربية، ولم ترد معلومات عن خسائر بشرية، بينما تعرضت بعد منتصف ليل امس، مناطق في محيط اتستراد السلام بريف دمشق الغربي، قرب مخيم خان الشيح، لقصف من قبل قوات النظام، بينما وردت معلومات عن استشهاد وجرح مقاتلين من الفصائل الإسلامية والمقاتلة في أطراف بلدة يلدا من جهة جنوب دمشق، إثر استهدافهم من قبل تنظيم “الدولة الإسلامية”، كذلك استشهد رجل جراء إصابته في قصف للطيران الحربي، على مناطق في مدينة عربين صباح اليوم.