هجوم متواصل تنفذه قوات النظام لاستعادة مناطق خسرتها بريف حمص الجنوي الشرقي وسلطات النظام تهاجم سجناء في سجن حمص المركزي

محافظة حمص – المرصد السوري لحقوق الانسان:: استمرت الى ما بعد منتصف ليل الثلاثاء – الاربعاء الاشتباكات العنيفة بين قوات النظام والمسلحين الموالين لها من جهة، وعناصر تنظيم “الدولة الاسلامية” من جهة أخرى، في محيط قرية حوارين وبلدة مهين بريف حمص الجنوبي الشرقي، ما ادى لإعطاب دبابة لقوات النظام وخسائر بشرية في صفوفها، ويأتي الهجوم على قرية حوارين بعد تمكن قوات النظام من استعادة السيطرة على قرية الحدث القريبة منها، كذلك دارت بعد منتصف ليل امس اشتباكات عنيفة بين قوات النظام والمسلحين الموالين لها من جهة، والفصائل الاسلامية والمقاتلة من جهة اخرى، في محيط مدينة تلبيسة بريف حمص الشمالي، كما فتحت قوات النظام صباح اليوم نيران رشاشاتها الثقيلة على مناطق في مدينة تلبيسة بريف حمص الشمالي، دون انباء عن اصابات حتى اللحظة، أيضاً أبلغ نشطاء المرصد السوري لحقوق الانسان، ان قوات النظام اقتحمت في ساعات الليل الأخيرة سجن حمص المركزي والقت غازات مسيلة للدموع، وذلك رداً على احتجاج سجناء داخل السجن بسبب قيام قوات النظام بإخراج أحد المعتقلين من سجن حمص المركزي إلى أحد أفرع الأمن يوم أمس.