هجوم يستهدف تجمعاً لجنود أتراك بريف مارع وقوات سوريا الديمقراطية تسيطر على مزرعة في المنطقة

6

جددت القوات التركية صباح اليوم، قصفها لمناطق في قريتي حربل والشيخ عيسى اللتين تسيطر عليهما قوات سوريا الديمقراطية، وسط تحليق لطائرات استطلاع في سماء المنطقة، فيما نفذت مجموعة من قوات سوريا الديمقراطية عقب منتصف ليل السبت – الأحد، هجوماً على منطقة الطويحينة قرب سد الشهباء بريف مارع، استهدفت خلاله تجمعاً لجنود من القوات التركية، وأكدت مصادر متقاطعة للمرصد السوري لحقوق الإنسان بأن عدد من العناصر الأتراك قتلوا وجرحوا فيما استولت قوات سوريا الديمقراطية على مصفحة لللقوات التركية، في حين وردت معلومات عن إسقاط طائرة استطلاع في سماء مناطق سيطرة قوات سوريا الديمقراطية، بينما تمكن الأخير من السيطرة على مزرعة في المنطقة، كما استمرت الاشتباكات إلى ما بعد منتصف ليل أمس بين القوات التركية والفصائل الإسلامية والمقاتلة المدعمة من قبل تركيا في عملية “درع الفرات” من طرف، وقوات سوريا الديمقراطية من طرف آخر في محاور الشيخ عيسى وريف مارع الجنوبي، وسط استمرار القصف المتبادل والمكثف بين الطرفين ومعلومات عن مزيد من الخسائر البشرية في صفوفهما، كذلك قصفت القوات التركية بشكل مكثف أماكن في قرية حمام التابعة لناحية جنديرس بريف حلب الشمالي.

 

جدير بالذكر أن المرصد السوري لحقوق الإنسان قد نشر قبيل منتصف ليل أمس أن المعارك مستمرة في محيط الشيخ عيسى وريف مارع الجنوبي، بين قوات سوريا الديمقراطية من جانب، والقوات التركية والفصائل الإسلامية والمقاتلة المدعمة من قبل تركيا في عملية “درع الفرات” من جانب آخر، وسط مواصلة القوات التركية لقصفها المكثف على الشيخ عيسى وحربل وحساجك والحصية ومناطق سيطرة قوات سوريا الديمقراطية التي بدأت هجوماً معاكساً في محاولة منها لإبعاد لقوات التركية والفصائل المدعومة منها وتثبيت نقاط دفاع متقدمة، ولم تستطع حتى اللحظة القوات التركية والفصائل المساندة لها من تحقيق أي تقدم، كما قضى 12 مقاتل من الفصائل و3 مقاتلين من قوات سوريا الديمقراطية في الاشتباكات ذاتها، ومعلومات مؤكدة عن 4 جنود أتراك قضوا بالاشتباكات ذاتها.