هدوء على محاور القتال في ريف حماة مع استمرار القصف المتبادل والغارات الجوية

17

محافظة حماة – المرصد السوري لحقوق الإنسان:: تشهد محاور التماس في محيط قرية بليل وتلة أم خزيم في ريف حماة الشمالي، عمليات قصف متبادل، بين قوات النظام  والفصائل وهيئة تحرير الشام، في حين يسود الهدوء من حيث الاشتباكات بين قوات النظام والمسلحين الموالين لها من جهة، ومقاتلي تحرير الشام والفصائل المقاتلة والإسلامية من جهة أخرى، على محاور في الريف الشمالي الشرقي لحماة، فيما جددت الطائرات الحربية قصفها مستهدفة مناطق سيطرة الفصائل في المنطقة، ولم ترد معلومات عن خسائر بشرية