هدوء في جبل الزاوية بعد موافقة جبهة ثوار سوريا وجبهة النصرة على “التحكيم الشرعي”

تسود حالة هدوء في جبل الزاوية، بعد موافقة كل من جبهة النصرة وجبهة ثوار سوريا على “التحكيم الشرعي”، حيث كانت اشتباكات قد دارت منذ الـ 26 من الشهر الجاري، بين كل من جبهة النصرة وتنظيم جند الأقصى من طرف، وجبهة ثوار سوريا من طرف آخر في جبل الزاوية بريف إدلب، تمكنت خلالها جبهة النصرة وجند الأقصى من السيطرة على مقرات جبهة ثوار سوريا في معرة النعمان، وعلى قرى مشون وشنان وابديتا والمغارة وكنصفرة وابلين وبليون بجبل الزاوية.