هدوء يسود جبهتي جوبر وعين ترما مع قصف استهدف منطقة المرج بالغوطة الشرقية

10

محافظة ريف دمشق – المرصد السوري لحقوق الإنسان:: تعرضت أماكن في منطقة المرج الواقعة في غوطة دمشق الشرقية، لقصف من قوات النظام، حيث استهدفت بسبع قذائف، مناطق في بلدات الزريقية والنشابية وحزرما، ما تسبب بأضرار مادية، دون ورود معلومات عن خسائر بشرية، فيما عاد الهدوء إلى جبهتي جوبر وعين ترما، بعد غارات صباحية نفذتها الطائرات الحربية مستهدفة المنطقتين، وسط قصف بنحو 20 صاروخ يعتقد أنها من نوع ارض – أرض، سقطت على عين ترما وأطراف جوبر، فيما وثق المرصد السوري مقتل عنصر على الأقل من قوات النظام إضافة لإصابة آخرين بجراح متفاوتة الخطورة، في الاشتباكات التي شهدتها أطراف حي جوبر الدمشقي في شرق العاصمة.

ونشر المرصد السوري قبل ساعات أنه تواصل الطائرات الحربية قصفها على مناطق في وادي عين ترما بالغوطة الشرقية واطراف حي جوبر بمحيط العاصمة، حيث ارتفع إلى 6 عدد الغارت التي استهدفت منذ صباح اليوم الأحد الـ 6 من آب / أغسطس الجاري من العام 2017، منطقتي جوبر وعين ترما، وسط قصف بقذائف مدفعية وصاروخية من قبل قوات النظام على مناطق في وادي عين ترما وحي جوبر،  ترافق مع قصف لقوات النظام بنحو 20 صاروخ يعتقد أنها من نوع أرض – أرض تسببت في دمار بممتلكات مواطنين، كما كانت قوات النظام والمسلحين الموالين لها تمكنت أمس السبت الـ 5 من آب / أغسطس الجاري، من تحقيق تقدم قرب منطقة محطة سنبل للوقود المحاذية للمتحلق الجنوبي من جهة عين ترما، حيث سيطرت على 4 منازل في المنطقة، بالتزامن مع استمرار القصف العنيف والمكثف من قبل قوات النظام على البلدة، بالتزامن مع الاشتباكات العنيفة، بين قوات النظام والمسلحين الموالين لها من جانب، وفيلق الرحمن من جانب آخر، إذ استهدفت قوات النظام بنحو 115 صاروخ يعتقد أنها من نوع أرض – أرض، منطقتي جوبر وعين ترما، ترافقت مع قصف بأكثر من 68 قذيفة صاروخية ومدفعية، فيما كانت الطائرات الحربية نفذت صباح أمس نحو 15 غارة على عين ترما وأطرافها وأطراف حي جوبر الدمشقي، ومعلومات مؤكدة عن سقوط خسائر بشرية في صفوف طرفي القتال، حيث نشر المرصد السوري صباح يوم أمس السبت، أن قوات النظام نفذت هجوماً عنيفاً عند الفجر، حاولت من خلاله فصل حي جوبر عن عين ترما والغوطة الشرقية، عبر التقدم بمحاذاة المتحلق الجنوبي.