“هذا مصير كل مجرم عمل مع الإرهاب”.. العثور على جثة مكبلة ومفصولة الرأس عن الجسد في مدينة الباب شرقي حلب

محافظة حلب – المرصد السوري لحقوق الإنسان: رصد المرصد السوري لحقوق الإنسان، العثور على جثة رجل في شارع 8 آذار ضمن مدينة الباب الخاضعة للنفوذ التركي وفصائل غرفة عمليات “درع الفرات”، بريف حلب الشرقي، حيث عثر على الرجل مفصول الرأس عن الجسد، مكبل بإحدى ساحات المنطقة، وقد وضعت لافتة على الجثة كتب عليها “هذا مصير كل مجرم قام بأراقة دماء الأبرياء في المناطق المحررة حيث عمل مع الخلايا الإرهابية ونفذ عدة تفجيرات في المناطق المحررة بين المدنيين وجزاء من جنى العمل، كتائب الثأر”

ونشر المرصد السوري قبل أيام، أن مسلحين مجهولين يستقلان دراجة نارية شابًا استهدفا نازحًا من أبناء محافظة دير الزور، وذلك في مدينة الباب الخاضعة لنفوذ الفصائل الموالية لتركيا في ريف حلب الشرقي، ما أدى إلى إصابته بعدة طلقات نارية.

وكان المرصد السوري قد وثّق، في 2 فبراير/شباط، مقتل شخص وإصابة 3 آخرين، في انفجار عبوة ناسفة بسيارة في منطقة الصناعة في مدينة الباب بريف حلب الشرقي.

قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد