عناصر تنظيم “الدولة الإسلامية” يهاجمون بسيارة مفخخة وصهريج وقود محيط سجن غويران بالحسكة

محافظة الحسكة: لاتزال قوى الأمن الداخلي تفرض طوقًا أمنيًا حول سجن غويران بالحسكة، تزامنًا مع وصول تعزيزات عسكرية وأمنية لمؤازرة حرس السجن وتعزيز تواجدها في الموقع.
ووفقًا للمصادر فقد حاول عناصر من تنظيم “الدولة الإسلامية” الوصول إلى بوابة السجن وتفجير البوابة بسيارة مفخخة، إضافة إلى تفجير صهريج محروقات، واشتبكوا مع عناصر الحراسة، وسط معلومات عن فرار عدد من المساجين.
على صعيد متصل، قصفت طائرات مروحية تابعة لـ”التحالف الدولي” بالرشاشات مواقع متفرقة في محيط سجن غويران.
وكانت طائرات “التحالف الدولي” قد حلقت في أجواء سجن غويران بالحسكة وألقت قنابل ضوئية، لمساندة القوات الأمنية التي تحاصر السجن.
ونفذ السجناء من عناصر تنظيم “الدولة الإسلامية” عصيانًا داخل السجن، تمكنت القوى الأمنية من السيطرة عليه.
وكان المرصد السوري قد رصد، قبل قليل، إصابة عدد من عناصر قوى الأمن الداخلي “الأسايش” والقوات العسكرية التابعة لـ”قسد” في تفجير يرجح أنه بسيارة ملغمة قرب سجن “غويران”.
كما استهدف مسلحون مجهولون إحدى المركبات العسكرية بالرصاص، أثناء توجهها إلى السجن لمؤازرة قوى الأمن الداخلي.
وكان نشطاء المرصد السوري قد رصدوا، انفجار عنيف في حي غويران في مدينة الحسكة، تزامنًا مع استنفار كبير لقوى الأمن الداخلي وللقوات العسكرية التابعة لـ”قسد”.
ووفقًا للمصادر فإن الانفجار وقع قرب “سجن الصناعة” الذي يضم مساجين من عناصر تنظيم “الدولة الإسلامية”، فيما فرضت القوى العسكرية طوقًا أمنيًا حول السجن، دون ورود تفاصيل إضافية.

قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد