المرصد السوري لحقوق الانسان

هيئة تحرير الشام تدمر “تركس” لقوات النظام على محور سراقب.. والأخيرة تقصف ريف إدلب وتستهدف محيط نقطة عسكرية تركية 

 

استهدف عناصر هيئة تحرير الشام، اليوم، آلة حفر “تركس” لقوات النظام، على محور مدينة سراقب شرق مدينة إدلب، ما أدى إلى تدميره.
وفي سياق ذلك، قصفت قوات النظام والمسلحين الموالين لها، مواقع الفصائل في قرية مجازر بريف إدلب التي تتواجد فيها نقطة عسكرية للقوات التركية، حيث سقطت عدة قذائف في محيطها.
كما استهدفت الفصائل مواقع وتجمعات قوات النظام في المنطقة.
على صعيد متصل، قصفت قوات النظام بالمدفعية الثقيلة بلدتي البارة وبليون في جبل الزاوية بريف إدلب، وبلدة الزيارة في سهل الغاب بريف حماة الشمالي الغربي، دون ورود معلومات عن خسائر بشرية حتى الآن.
وكانت الفصائل قد قصفت مواقع لقوات النظام في قرية ميزناز بريف حلب الغربي، ومواقع أخرى في جبل الزاوية بريف إدلب الجنوبي، وجددت قوات النظام قصفها الصاروخي على بلدات وقرى ضمن جبل الزاوية.

لتبقى على اطلاع باخر الاخبار يرجى تفعيل الاشعارات

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول