المرصد السوري لحقوق الانسان

هيئة تحرير الشام تُجبر النازحين على مغادرة منازل يملكها أشخاص ضمن مناطق النظام.. و”حكومة الإنقاذ” تفكك محولات الكهرباء في ريف إدلب

 

سيطرت هيئة تحرير الشام على أحد المنازل في قرية “معارة إخوان” المملوك لعائلة من الموحدين الدروز في منطقة جبل السماق بريف إدلب الشمالي، لتقوم بتسليمه فيما بعد إلى قيادات وشرعيين من عناصرها.
على صعيد متصل، أجبرت هيئة تحرير الشام، شاباً مهجراً من ريف إدلب الجنوبي على ترك منزل قام بتجهيزه في مدينة إدلب، بحجة أن مالكه “شبيح” في مناطق النظام، وطالبت “تحرير الشام” المهجرين القاطنين في منازل يملكها أشخاص ضمن مناطق النظام، بضرورة إفراغها لتقوم هيئة تحرير الشام بإسكان عائلات من المقربين منها. 
كما فككت شركة الكهرباء التابعة لـ”حكومة الإنقاذ”، اليوم، محولات الكهرباء من بلدة زردنا بريف إدلب، ونقلتها إلى جهة مجهولة.

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول