هيغ والعربي يؤكدان أهمية تنفيذ الاتفاق الأمريكي الروسي بشأن سوريا

15148341130410092642283

أكد وزير الخارجية البريطاني وليام هيغ والامين العام لجامعة الدول العربية الدكتور نبيل العربي أهمية تنفيذ الاتفاق الأمريكي الروسي بشأن الأسلحة الكيمياوية في سوريا من خلال قرار من مجلس الأمن لالزام النظام السوري بتنفيذه.

وذكرت وزارة الخارجية البريطانية في بيان هنا الليلة الماضية ان هيغ بحث مع العربي الأزمة السورية وعملية السلام في الشرق الاوسط اضافة الى التحضير لاجتماع وزراء الخارجية العرب مع نظيرهم البريطاني في نيويورك على هامش أعمال الجمعية العامة للأمم المتحدة في ال25 من الشهر الجاري.

وأوضح البيان ان الأزمة السورية لا يجوز اختصارها في أزمة السلاح الكيماوي وإنما يجب معالجة هذه الأزمة بكل جوانبها وأبعادها.

وأكد على أهمية قيام مجلس الأمن بتحمل مسؤولياته في هذا الصدد واتخاذ قرار ملزم بوقف القتال على كل الأراضي السورية والتأكيد على بذل كل الجهود للسراع في عقد مؤتمر (جنيف 2) للوصول إلى تسوية سياسية شاملة للأزمة السورية تحقق المطالب المشروعة للشعب السوري.

ودعا المجتمع الدولي الى زيادة المساعدات الانسانية المقدمة للاجئين السوريين لتماثل سخاء الدول المجاورة لسوريا التي تستضيف أكثر من مليوني لاجئ سوري مشيرا الى ان المملكة المتحدة خصصت 400 مليون جنيه استرليني لمواجهة هذه الأزمة وهي أكبر استجابة بريطانية على الإطلاق لأي كارثة.

ولفت البيان الى اتفاق الجانبين على ضرورة السماح لوكالات الإغاثة بالوصول لمن هم بأمس الحاجة للمساعدة داخل سوريا.

وحول الشرق الاوسط أعرب الوزيران عن تأييدهما ودعمهما الكامل لعودة الجانبين الفلسطيني والإسرائيلي للمفاوضات ولجهود وزير الخارجية الامريكي جون كيري بهذا الخصوص.

ودعا الطرفان الى مواصلة إبداء القيادة الشجاعة اللازمة للتوصل لتسوية دائمة مشيرين الى الفوائد التي ستتحقق للفلسطينيين والإسرائيليين وللمنطقة ككل بالتفاوض على حل الدولتين

كونا