واشنطن: الأسد تجاوز الوحشية

اتهمت الخارجية الأميركية الرئيس السوري بشار الأسد الاثنين بأنه “غير إنساني وغير عقلاني”، فيما تقدر الأمم المتحدة عدد الذين قتلوا في سوريا على مدى 21 شهرا من النزاع بستين ألف شخص.

وقالت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الأميركية فيكتوريا نولاند -ردا على سؤال- “على الصعيد الشخصي، أعتبر بالتأكيد أن ما قام به (الأسد) هو تجسيد للشر”.

وأضافت “لقد تجاوز الوحشية. ما قام به بحق شعبه غير إنساني”، معتبرة أن الأسد هو أحد الأشخاص الأكثر وحشية على الساحة الدولية اليوم.

وتابعت “لا أعتقد أن شخصا ارتكب جرائم بحق شعبه يمكن اعتباره عقلانيا بالمعنى الإنساني للكلمة”.

وكانت الخارجية الأميركية قالت الأحد إن المبادرة السياسية التي طرحها الأسد لحل الأزمة في سوريا “منفصلة عن الواقع”، مجددة الدعوة إلى تنحي الرئيس السوري.

 

المرصد السوري لحقوق الانسان

قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد